Quantcast

2023 يناير 6 - تم تعديله في [التاريخ]

تراجع مبيعات "الإسمنت" يعمق الركود في قطاع العقار والبناء بالمغرب


العلم الإلكترونية - الرباط

ألقى الركود الذي يشهده قطاع العقار والبناء بالمغرب ظلاله القاتمة على مبيعات الإسمنت، والتي لم تتجاوز 12،48 مليون طن عند متم دجنبر الفارط، مسجلة انخفاضا بنسبة 10،65 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية.

وحسب الجمعية المهنية لشركات الإسمنت فقد بلغت الشحنات الموجهة لقطاعي "التوزيع" و"الخرسانة الجاهزة" على التوالي، 7 ملايين و755 ألف و314 أطنان (ناقص 14,75 في المائة) ومليونين و455 ألف و609 أطنان (زائد 0,27 في المائة).

كما بلغت من جهة أخرى مبيعات فئات "الجاهزة"، و"البناء" و"البنية التحتية"، على التوالي 1 طن و146 ألف و78 طنا (ناقص 8,25 بالمائة)، و537 ألف و87 طنا (ناقص 12,73 بالمائة)، و592 ألف و648 طن (زائد 5,11 بالمائة).

وخلال شهر دجنبر 2022 وحده، انخفضت مبيعات الإسمنت بنسبة 24,95 في المائة إلى 942 ألفا و317 أطنان.

وكانت مديرية الخزينة والمالية الخارجية قد كشفت في وقت سابق أن مبيعات الإسمنت، المؤشر الرئيسي لقطاع البناء والأشغال العمومية، تراجعت بنسبة 9,2 في المائة عند متم شهر نونبر 2022، بعد ارتفاع نسبته 15,6 في المائة سنة 2021.

وأرجعت المديرية في مذكرة لها حول الظرفية الاقتصادية برسم شهر دجنبر الماضي، هذا التراجع إلى الأداء السلبي لمبيعات فئات التوزيع (ناقص 13,8 في المائة)، والبناء (ناقص 9,7 في المائة)، والمنتجات الجاهزة (ناقص 6,3 في المائة)، مؤكدة في المقابل تسجيل ارتفاعات على مستوى البنية التحتية (زائد 6,9 في المائة)، والخرسانة الجاهزة (زائد 3 في المائة).

              















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار