Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






تعادل سلبي بين المنتخب الوطني المغربي ونظيره التونسي في بطولة شمال إفريقيا لأقل من 20 سنة + تصريح اللاعبين



تعادل المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم لأقل من 20 سنة مع نظيره التونسي بصفر لمثله، في المباراة التي جرت بينهما، بعد ظهر اليوم الاثنين، بملعب رادس بضاحية تونس العاصمة، برسم الجولة الثالثة من منافسات بطولة شمال إفريقيا لهذه الفئة العمرية، المؤهلة لنهائيات كأس أمم إفريقيا (موريتانيا 2021).





وعقب هذه المباراة، التي أدارها طاقم تحكيم ليبي، بقيادة الحكم معتز الشلماني، رفع منتخب "أشبال الأطلس"، الذين أتيحت لهم العديد من الفرص السانحة للتهديف، رصيده إلى أربع نقاط.
 

وفي المباراة الثانية، برسم هذه الجولة، فاز المنتخب الليبي على نظيره الجزائري بهدف لصفر، سجله اللاعب خليل بارا في الدقيقة (19)، منهيا بذلك آمال الجزائر في التأهل إلى النهائيات الافريقية.
 

وسيخوض المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة، لقاءه الأخير في هذه البطولة، يوم الخميس المقبل، ضد المنتخب الليبي.
 

وكانت النخبة الوطنية، قد فازت، يوم الجمعة الماضية، على نظيرتها الجزائرية، على أرضية ملعب الشاذلي زويتن بتونس العاصمة، بهدف لصفر.
 

أما المنتخب التونسي، فقد تعادل في لقائه الأول مع المنتخب الجزائري بهدف لمثله، وفاز جزائيا (2-0) في ثاني مواجهاته على المنتخب المصري، الذي انسحب رسميا من البطولة بسبب إصابة عدد كبير من لاعبيه ب(كوفيد-19).
 

وفي ختام الجولة الثالثة، ارتقت ليبيا إلى صدارة الترتيب بمجموع 6 نقاط، متبوعة بتونس (5 ن)، والمغرب (4 ن)، في حين تتذيل الجزائر سلم الترتيب بنقطة وحيدة.
 

ويتأهل في أعقاب هذه التصفيات صاحبا المركزين والاول والثاني الى نهائيات كأس أمم افريقيا (موريتانيا2021).

العلم الإلكترونية: متابعة


تصريح لاعبين من المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة بعد مباراة تونس

Hakima Louardi