Quantcast

2022 فبراير 3 - تم تعديله في [التاريخ]

تنديد بهدم معلمتين تاريخيتين بالمحمدية

فعاليات جمعوية تندد بعد هدم الكازينو وفندق ميرامار التاريخيين


العلم الإلكترونية - الرباط 

أعربت جمعيـة "كازاميمـوار" عـن بالـغ أسـفها وتذمرهـا إزاء الهـدم الممنهج للـتراث المعماري لمدينة المحمدية، والتـي راح ضحيتهـا هـذه المرة "الكازينـو" و"فنـدق مريامـار"، االمعلمتان البارزتـان للتـراث الثقافي للمدينـة.
 
وأوضحت بلاغ لجمعية "كازا ميموار" توصلت "العلم "بنسخة منه ، عن أسفها العميق عن اللامبالاة العامة تجاه المعالم التراثية بالمدينة، بعد أن تم هـدم الكازينـو وفنـدق مريامـار المحمدية. 
 
ونددت الجمعية ،على الخسارة الفادحة التي تكبدها الموروث الثقافي بالمحمدية ،لحظة هـدم المعلمتان بعد أن تـم جردهـا ضمـن قامئـة البنايـات ذات قيمـة تراثيـة في إطـار مخطـط حماية وتعزيـز الـتراث المعماري للـدار البيضـاء الكـبرى الـذي أشرفت عليـه الوكالـة الحضرية للـدار البيضـاء.
 
 وقالت ربيعة الريضاوي رئيسة جمعية" البيضاء الذاكرة" إننـا نذكـر أنـه سـبق لنـا تنبيـه الجهـات المعنية لعـدة مـرات بالأهمية الكبرى لهاتين المعلمتين التـي قدمـت الجمعيـة بخصوصهـا طلـب إدراجها في قائمة الـتراث الوطنـي لـدى وزارة الثقافـة في 2014 .
 
وأضافت ربيعة الريضاوي" إننا نحاول لفت أنظـار الـرأي العـام والمجتمع المدني، السـلطات المحلية، المنتخبين، الجهـات المعنية والمسؤولين عـن الثقافـة والتعمـير إلى الخسـائر الجسـيمة التـي لحقـت بذاكـرة مدينـة المحمدية وبتراثها المعماري بعـد عمليـات الهـدم التـي تمت بتجاهـل تـام للجهـود المبذولة للحفـاظ عـى الـتراث الوطني".
 
وتعـد هاتـان البنايتـان مـن أبـرز البنايـات التـي تكـون المجمع الحضري و المشهد الجمالي الاستثنائي لوسـط المدينة و رمـزا 
لهويتها الســاحلية.
 
شيد فنـدق مريامـار سـنة 1929 والكازينـو سـنة 1933 ،وخضعـا بعـد ذلـك لتوسـعة في طـراز حديـث مـن قبـل المهندس المعماري ألبرت بلانك، الـذي تنسـب إليـه العديـد مـن البنايـات بمدينة المحمدية.
 
وتجــدر الإشارة أنــه بالإضافة لخصوصيتهــا المعمارية الفريــدة كـتـراث مغربي معاصر، فــإن فنــدق مريامــار والكازينــو يشكلان تراثا غير مـادي للمدينـة. 
 
تعتـبر البنايتـان معلمتـين متميزتـين للسـياحة الوطنيـة بكونهـا اسـتضافتا العديـد مـن الأحداث الفنيـة وشـهدتا أداء كبـار المشاهير على الصعيديـن الوطنـي والدولي.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار