Quantcast
حديث الأسبوع
العلم - بقلم عبد الله البقالي لا نخال أن الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتريش واجه ظروفا صعبة ومعقدة طيلة ولايته على رأس أكبر منظمة دولية، كتلك التي عاشها خلال الشهور القليلة الماضية، ويمكن الجزم أن قلة من سابقيه الذين يعدون على رؤوس الأصابع عاشوا فترة قاسية من ولاياتهم  كتلك التي
العلم - بقلم عبد الله البقالي لم يختلف التقرير الجديد الذي أصدرته منظمة (هيومان رايس ووتش) الأمريكية هذه السنة، ونشرته قبل أيام تستعرض من خلاله تقييمها لأوضاع حقوق الإنسان في مائة دولة في العالم عما سبقه من التقارير السابقة، حيث خرج إلى الرأي العام كنسخة منقحة للتقرير السابق الذي أصدرته المنظمة
العلم - بقلم عبد الله البقالي الصورة النمطية التي فرضتها وسائل الإعلام الغربية طيلة حوالي ثلاث سنوات من عمر الحرب الروسية الغربية، التي تدور رحاها في عمق تراب القارة العجوز، كانت توحي أن الحكومات الغربية، التي انساقت عن طواعية أو بدونها وراء الولايات المتحدة الأمريكية في المواجهة العسكرية فوق
العلم - بقلم عبد الله البقالي اختار المنظمون للدورة الرابعة والخمسين لمنتدى دافوس الذي التأم بمدينة دافوس السويسرية ما بين 15 و 19 يناير الجاري شعارا مركزيا "إعادة بناء الثقة"، بمعنى أن جحافل من المسؤولين، يتقدمهم أكثر من 60 رئيس دولة وحكومة و أزيد من 1600 من رجال ونساء الأعمال وقادة الشركات
  باعدت السياسة بينهم لمسافات طويلة، وفرقت بينهم المصالح الاقتصادية، واحتدم بينهم الصراع حول النفوذ في العديد من مناطق العالم. وكاد الرأي العام يستسلم لقناعة ثابتة، فحواها أنه لم يعد هناك ما يجمع بين الكبار الأقوياء في العالم، بعدما وصل مستوى الخلافات والتباينات إلى مواجهات مسلحة تخوضها بعض
العلم - بقلم عبد الله البقالي تزاحمت أحداث كثيرة ومبادرات متعددة في شأن إشكاليات كبرى مرتبطة بالإنترنت في العالم خلال الأسابيع القليلة الماضية، وهو تزاحم يؤشر على وجود تسابق محموم بين القوى العالمية نحو السيطرة على الإنترنت الذي أضحى يمثل شرايين حقيقية للحياة فوق كوكب الأرض. قبل أسابيع من اليوم
العلم - بقلم عبد الله البقالي علاقات فرنسا بمستعمراتها السابقة ليست على ما يرام منذ فترة ليست بالقصيرة. فقد توالت الارتدادات العنيفة التي هزت أركان هذه العلاقات انتهت في كثير منها إلى مغادرة (حتى لا نقول تعبيرا آخر) فرنسا لكثير من مواقعها التقليدية الاستراتيجية التي كانت تعتبر إلى وقت قريب معاقل
العلم - بقلم عبد الله البقالي لم يكن يخامرنا أدنى شك في أن المنظومة الإعلامية والحقوقية التي كان، ولا يزال، يشتغل بها الغرب، في تعاطيه مع الأوضاع السياسية والحقوقية والاقتصادية السائدة في محيطه وفي العالم، ليست منعزلة عن سياقات سياسية معينة مرسومة بدقة متناهية، وليست مجردة من مضامين معينة تخدم
العلم - بقلم عبد الله البقالي لم يعد الحديث عن نهاية محتملة للعولمة يقتصر على المعارضين المتشددين لها، بل بدأت مساحة هذا الانشغال العميق تتسع وتتمدد بصفة تدريجية، وهذا ما يتجلى على الأقل في الاهتمام الكبير الذي بدأت توليه لها أوساط عالمية و جهوية متخصصة، ووسائل إعلام غربية تميز خطها التحريري على
العلم - بقلم عبد الله البقالي موازاة مع تزايد انعدام المساواة بين الشعوب والأفراد في الاستفادة من الثروة العالمية، التي تتباعد فيها المساحات بين أقلية قليلة تستحوذ على الجزء الأكبر من كعكة الثراء العالمي، وأغلبية ساحقة من شعوب العالم تواجه تحديات كبيرة وضخمة من أجل الحصول على الحد الأدنى من
1 2 3 4 5 » ... 8



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار