الرئيسية / slider / حكومة العثماني تعطي باليد اليسرى وتأخذ باليد اليمنى.. سخط عارم جراء اقتطاع مبالغ ضخمة من رواتب رجال ونساء التعليم

حكومة العثماني تعطي باليد اليسرى وتأخذ باليد اليمنى.. سخط عارم جراء اقتطاع مبالغ ضخمة من رواتب رجال ونساء التعليم

آخر تحديث :2019-06-07 14:37:32

حكومة العثماني تعطي باليد اليسرى وتأخذ باليد اليمنى

سخط عارم جراء اقتطاع مبالغ ضخمة من رواتب رجال ونساء التعليم

حكومة العثماني تعطي باليد اليسرى وتأخذ باليد اليمنى.. سخط عارم جراء اقتطاع مبالغ ضخمة من رواتب رجال ونساء التعليم
الدكتور سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية – تـ: الأشعري

 

  • العلم: الرباط – تـ: الأشعري

 

أقدمت حكومة سعد الدين العثماني على الاقتطاع من رواتب نساء ورجال التعليم الذين انخرطوا في الاضرابات العامة والفئوية التي أعلنت عنها النقابات التعليمية من يناير حتى ماي 2019 وكأنها بهذا الإجراء شعرت بالندم على الاتفاق الذي وقعت عليه فيما يتعلق بالزيادة الرسمية في الأجور بالنسبة للقطاعين العام والخاص.

 

ولجأت الحكومة إلى حيلة العطاء بيد والأخذ باليد الأخرى، الشيء الذي أثار سخط المركزيات النقابية معتبرة ما أقدمت عليه حكومة العثماني عدوانا على الطبقة الشغيلة المغربية وعلى قطاع التربية والتكوين والعاملين والعاملات فيه.

 

وأدانت مركزيات نقابية هذه الاقتطاعات المتتالية التي استهدفت أجور المضربين من نساء ورجال التعليم لا لشيء إلا أنهم مارسوا حقهم الدستوري في خوض الاضراب باعتباره الحق الذي تكفله لهم المواثيق والقوانين الدولية والوطنية وبالتالي قالت هذه المركزيات، إن هذه الاقتطاعات تفتقد لأية مشروعية قانونية.

 

وأكد أن إجراءات حكومة العثماني تدخل في صلب سياسة التجويع ضد الأطر التربوية وباقي الموظفين لزرع اليأس والإحباط وإفقاد الثقة والجدوى من كل عمل نقابي منظم واستنكرت سياسة التحقير وتفكيك كل الخدمات العمومية، الممنهجة التي تنهجها الحكومة التي وصفتها المركزيات النقابية بالإذعان للمؤسسات المالية الدولية.

 

ودعت النقابات الحكومة والوزارة الوصية إلى إيقاف كل التدابير المعادية لحق الإضراب، وإرجاع كل المبالغ المقتطعة من رواتب جميع المضربين والمضربات، كما طالبت بالاستجابة الفورية للمطالب المشروعة العامة والقوية لنساء ورجال التعليم بكل فئاتهم وكافة العاملين والعاملات بالقطاع.

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

بعيدا عن أضواء الكاميرات ومظاهرات الحراك.. هكذا يقضي بوتفليقة أيامه بعد استقالته

بعيدا عن أضواء الكاميرات ومظاهرات الحراك.. هكذا يقضي بوتفليقة أيامه بعد استقالته

بعيدا عن أضواء الكاميرات ومظاهرات الحراك.. هكذا يقضي بوتفليقة أيامه بعد استقالته

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *