Quantcast

2022 ماي 20 - تم تعديله في [التاريخ]

ركلات الترجيح تمنح نهضة بركان لقب الكونفدرالية

الفريق البركاني يحرز لقبه الثاني في كأس الكونفدرالية الإفريقية على حساب نظيره الجنوب إفريقي أورلاندو بيراتس


العلم الإلكترونية - زهير العلالي

انتزع فريق نهضة بركان لقب كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم من أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي، بعدما تغلب عليه بركلات الترجيح، وذلك بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1، في المباراة النهائية التي جمعت بينهما اليوم الجمعة على أرضية ملعب جودسويل أكبابيو الدولي في مدينة أويو النيجيرية.

هدفا اللقاء حملا توقيع كل من اللاعب يوسف الفحلي من ركلة جزاء في الدقيقة 97 من الشوط الإضافي الأول لنهضة بركان، وتيمبينكوسي لورش لأورلاندو بيراتس عند الدقيقة 117.

أما عن تفاصيل اللقاء، فقد كانت الأفضلية لنادي أورلاندو بيراتس نسبيا، بسبب فارق اللياقة البدنية لدى الفريق الجنوب إفريقي مقارنة بنظيره المغربي الذي لا زال الإرهاق يظهر على أغلب عناصره وهو العائد من ملحمة نصف النهائي أمام تيبي مازيمبي الكونغولي.

أول محاولة كانت من جانب نهضة بركان وبالتحديد عند الدقيقة 13 عندما قاد شادراك لوكومبي هجمة مرتدة حولها إلى الظهير الأيسر حمزة الموساوي الذي مررها بدوره إلى مهدي أوبيلا الذي سددها كرة قوية جانبت القائم الأيمن للفريق الخصم.

وفي الدقيقة 19 قدم اللاعب جودمان موسيلي عرضية إلى زميله هابي جيلي الذي ارتقى عاليا وأرسل رأسية متقنة كانت قريبة من هز شباك الفريق البركاني.

في الدقيقة 20 نفذت ركلة حرة مباشرة من المختص ديون أوتو وجد الحارس حمزة الحمياني صعوبة في تشتيتها لكنه تمكن في اللحظة الأخيرة من إبعادها.

وفي محاولة للرد أرسل شادراك تسديدة قوية لكنها جاءت في أحضان الحارس ريتشارد أوفوري.

وقبل ثوان على نهاية الجولة الأولى، يوسف الفحلي يراوغ ببراعة مدافع أورلاندو ثم يسدد بقوة كرة صدها الحارس بصعوبة، لينتهي الشوط الأول على هذه الهجمة.

بعد انطلاق الشوط الثاني، كانت الخطورة كالعادة من جانب الفريق الجنوب إفريقي عن طريق المهاجم أوتو الذي انفرد بالحارس الحمياني، لكن الأخير واصل تميزه بتصدياته الرائعة مبقيا على فريقه في المباراة.

في الدقيقة 61 كاد اللاعب تيمبينكوسي لورش يسجل هدف السبق لأورلاندو لولا تدخل الحارس الحمياني على مرتين لمنع تقدم الفريق الجنوب الإفريقي.

بالمقابل جاءت أول محاولة للفريق البرتقالي في حدود الدقيقة 82 من الشوط الثاني بعد عرضية من الظهير الأيسر الموساوي باتجاه البديل ابراهيم البحراوي، لكن الحارس أوفوري كان لها بالمرصاد.

ومع ذهاب المباراة إلى الأشواط الإضافية، ظهرت خطورة الفريق البرتقالي الذي فرض ضغطا مبكرا على الخصم، ترتب عنه حصول الأول على ركلة جزاء أكدتها تقنية الفيديو "فار"، انبرى لها اللاعب المتميز يوسف الفحلي الذي وقع منها هدف اللقاء الأول عند الدقيقة 97.

وبينما المواجهة تتجه إلى النهاية استغل الفريق الجنوب إفريقي تراجع لاعبي نهضة بركان للدفاع ليحرز هدف التعادل عن طريق اللاعب لورش عند الدقيقة 117، ليتجه الفريقان إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت للفريق المغربي بواقع 5 ل4. 

تجدر الإشارة إلى أن هذا اللقب هو الثاني في المسابقة القارية لنهضة بركان بعد ان توج بأول ألقابه موسم 2020.







في نفس الركن
< >













MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار