أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / سؤال لايهم رئيس الحكومة ولا الوزراء.. تكلفة أزمة النقل بالمدن الكبرى ومحنة المواطنين في الوصول إلى مقرات العمل

سؤال لايهم رئيس الحكومة ولا الوزراء.. تكلفة أزمة النقل بالمدن الكبرى ومحنة المواطنين في الوصول إلى مقرات العمل

آخر تحديث :2019-04-18 11:36:37

سؤال لايهم رئيس الحكومة ولا الوزراء.. تكلفة أزمة النقل بالمدن الكبرى ومحنة المواطنين في الوصول إلى مقرات العمل

 

 

  • العلم: الرباط – عزيز اجهبلي

 

معاناة المواطنين المغاربة مع النقل تحولت هذه الأيام إلى محنة مابعدها محنة، ليس فقط في العاصمة الرباط التي تعرف في الوقت الراهن إضراب حافلات النقل العمومي، ولكنها محنة تشمل غالبية المدن الكبرى كالدار البيضاء وطنجة وغيرها.

 

وتبتدئ هذه المعاناة بساعتين إلى ثلاث قبل الدخول إلى مقرات العمل، لتبتدئ مرة ثانية مباشرة قبل العودة مساء إلى البيت، أحد الموظفين في القطاع الخاص، قال إن الطريق إلى العمل يكلفه من ثلاث إلى أربع ساعات من الزمن الشيء الذي يمنعه من الوصول في الوقت المحدد.

 

وهذا نموذج من نماذج كثيرة جدا، علما أن جهة الرباط سلا القنيطرة تبلغ نسبة الإدارة بها 27,8٪ من مجموع الإدارات بالمغرب، وذلك نظرا لوجود الإدارات المركزية بالرباط، وكان المجلس الأعلى للحسابات كشف أن عدد العاملين بالقطاع العام بلغ خلال سنة 2016 مايقارب 860253 من بينهم 58371 من الموظفين المدنيين للدولة و147673 موظف بالجماعات الترابية و129545  بالمؤسسات العمومية.

 

إن هذه الأزمة التي يعيشها المواطنون تحيلنا إلى وضع علامات استفهام كبيرة عن رأي الذين أقاموا الدنيا ولم يقعدوها عن الساعة الإضافية، خاصة المسؤولين الكبار في هذه الحكومة، ودافعوا عن استمرار التوقيت الصيفي بكل ما أوتوا من قوة، ولم يهمهم في ذلك، لامصلحة المواطنين الذين يصطفون في طوابير متفرقة في كل محطات سيارات الأجرة الكبيرة والمكدسين في مقطورات «الترامواي» بالدار البيضاء والرباط سلا.

 

على الحكومة الآن تقديم إحصاءات عن ساعات العمل المفقودة بسبب هذه الأزمة، وما هي تكلفة ذلك، وما انعكاسات هذه الأزمة على الأداء الإداري في المغرب.

 

إن هذه الأزمة تشرع الأبواب أمام استفحال سلوكات وممارسات فيها اللاقانوني وفيها الجرمي، من ناحية يرتفع منسوب النقل السري ومن ناحية أخرى يتقلص منسوب الأمن والسلامة الشخصية.

 

في محور الرباط تمارة سلا، لا مؤشر لانفراج الأزمة، عاملات وعمال شركة النقل في هذا المحور دخلوا في إضراب مفتوح منذ الأسبوع الماضي، إضراب اعتبر خطوة استباقية قبل أن تأخذ الشركة الجديدة زمام أمور نقل المواطنين في هذه الجهة.

 

وصرح مسؤول نقابي أن إضراب حافلات النقل العمومي بالرباط، جاء ردا على ما وصف بالاستفزاز. من مسؤول بهذه الجهة. والذي يفهم على أن تصريحه يحمل في طياته معنى طرد سائقي الحافلات عند دخول الشركة الجديدة.

 

سؤال لايهم رئيس الحكومة ولا الوزراء.. تكلفة أزمة النقل بالمدن الكبرى ومحنة المواطنين في الوصول إلى مقرات العمل
سؤال لايهم رئيس الحكومة ولا الوزراء.. تكلفة أزمة النقل بالمدن الكبرى ومحنة المواطنين في الوصول إلى مقرات العمل

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

احتجاجات الانفصال عن إسبانيا تعم إقليم كتالونيا.. وتتسبب في تأجيل «كلاسيكو الأرض»

احتجاجات الانفصال عن إسبانيا تعم إقليم كتالونيا.. وتتسبب في تأجيل «كلاسيكو الأرض»

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *