Quantcast

2022 نونبر 1 - تم تعديله في [التاريخ]

سرقة الأسلاك الكهربائية تعود إلى الواجهة

السلطات الأمنية والمحلية بمدينة جرادة ومدن جهة الشرق تستنفر قواها لإيقاف نزيف استهداف مواد البنيات التحتية وتوقيف الجناة


العلم الإلكترونية - متابعة 

عادت عمليات السطو على الأسلاك الكهربائية وأغطية بالوعات الصرف الصحي لتطغى على نقاشات وتخوفات ساكنة مجموعة من أحياء ومدن جهة الشرق، إذ يعمد أشخاص وشبكات متخصصة إلى استهداف هذه المواد بغرض إعادة الاتجار فيها.
 
وأقدم مجهولون، أول أمس الأحد، على سرقة أزيد من أربعين مترا من الأسلاك الكهربائية التحت أرضية بمدينة جرادة، كانت مثبتة على طول الطريق المؤدية نحو حي السعادة مرورا بطريق المنار.
 
وكشف المجلس الجماعي للمدينة أن الجناة تركوا أثناء قيامهم بهذه العملية الإجرامية سلكا بتيار كهربائي عال في اتصال مباشر مع العمود المعدني؛ الأمر الذي كان من شأنه التسبب في حادثة صعق محتملة.
 
وندد المجلس ذاته، في تدورينة نشرها على صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”، بما وصفها بـ”الأعمال التخريبية الشنيعة”، داعيا الأجهزة الأمنية إلى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لوقف مثل هذه “الممارسات الإجرامية وردع المخربين”.
 
ولا يكتفي المتخصصون في هذا النوع من السرقات بالأسلاك الكهربائية المستغلة في الإنارة العمومية فقط، بل يعمدون في حالات كثيرة إلى الممتلكات الخاصة كالمنازل والمحلات التجارية.
















MyMeteo




Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار