Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







سلطات مدريد ترحل دفعة ثانية من القاصرين المغاربة من سبتة إلى المملكة



تسلمت السلطات االمغربية يوم السبت الأخير، من نظيرتها الإسبانية، الدفعة الثانية من القاصرين المغاربة الذين دخلوا إلى مدينة سبتة بطريقة غير شرعية، بعد دفعة أولى تم ترحيلها الجمعة، حيث جرى وضعهم في مركز اجتماعي بمدينة مرتيل.





العلم الإلكترونية - الرباط 

أشارت وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، إلى أن المغرب اشترط على السلطات الإسبانية قبول 15 قاصرا فقط يوميا، عبر دفعات، دون الكشف عن العدد الإجمالي، بينما كشفت وسائل إعلام محلية بسبتة المحتلة، أن عددا من القاصرين المغاربة الذين تمكنوا من الفرار من مستودع للإيواء بعد علمهم بعملية الترحيل التي اتفق عليها.
 
وكشفت المصادر ذاتها، أن أزيد من 50 قاصرا تمكنوا من الفرار من مركز “سانتا أميليا دي سبتة” الرياضي خوفا من إعادتهم إلى المغرب، فيما حلت عناصر الشرطة الإسبانية، السبت، بالمركز المذكور، من أجل منع باقي القاصرين من القيام بمحاولات هروب جديدة.
 
من جهته، أعلن مكتب المدعي العام للدولة، عن فتح تحقيق لمعرفة كيفية وشروط إعادة حوالي 800 قاصر إلى المغرب من سبتة، موضحا أن النيابة العامة ولا مكتبها بسبتة كانوا على علم بخطة ترحيل القاصرين التي تم الاتفاق عليها بين إسبانيا والمغرب.
 
وتحدثت مصادر قضائية لوكالة “إيفي”، عن أن الاتصال الرسمي الوحيد الذي تم تلقيه بشأن كان تصريحا عاما لحكومة مدريد حول ترحيل القاصرين دون تحديد أي رقم أو موعد محدد أو الطريقة التي ستتم بها عملية الترحيل.
 
 وجاءت هذه التطورات، بعد اتفاق بين السلطات المغربية والإسبانية على إعادة القاصرين المغاربة إلى بلدهم، تفعيلا لتوجيهات الملك محمد السادس، يونيو الماضي، من أجل إعادة كل القاصرين غير المرافقين الموجودين في عدد من الدول الأوروبية.
 
Hicham Draidi