أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية

شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية

آخر تحديث :2019-04-19 12:31:03

شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية

 

  • العلم الإلكترونية

 

عدنان النميلي، شاب مغربي طموح، استطاع بوسائل وإمكانيات بسيطة، أن يخلق مع بداية سنة ألفين نموذجا متميزا في السياحة الحلال بالجارة الشمالية اسبانيا وتحديدا بمدينة غرناطة. فقد بدأ هذا الشاب النموذجي مشواره المهني في المجال السياحي بالتكفل بنقل مسلمي مناطق اسيا الشرقية وتحديدا سنغافورة وماليزيا داخل اوربا انطلاقا من اسبانيا، قبل أن يمتهن السياحة الحلال حيث يتعامل مع عدد من الدول الإسلامية والعربية وطبعا من ضمنها المغرب بلده الأصلي.

 

شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية
عدنان النميلي نموذج متميز في السياحة الحلال باسبانيا

 

 في سنة 2017 استطاع عدنان، الشاب المتصف بالاستقامة والمتقن للغات، ان يوسع مشروعه السياحي باحداث شركة للسياحة مقرها الرئيسي في غرناطة لها فرع في مالقا اطلق عليها اسم وكالة طيبة للسياحة تيمنا بمدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهي تلاقي إقبالا كبيرا  داخل اسبانيا تختص بنقل وإيواء وتعريف السياح من المغرب والدول الإسلامية على المآثر العربية والإسلامية بمدينة غرناطة الإسبانية، وعدد من الأقطار الأوروبية، إلى جانب السياحة الدينية لفائدة المسلمين بالجارة الايبيرية لأداء مناسك الحج والعمرة، وتبادل الزيارات مع وكالات الاسفار في المغرب.

 

شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية
شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية

 

وتعتبر السياحة الحلال، نوعا من السياحة يناسب الملتزمين دينياً، من حيث عدم تقديم المشروبات الكحولية والمأكل الحرام وعدم ارتياد الملاهي الليلية أو غيرها من مرافق قد تخالف المعتقد الديني للمسلمين.

 

شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية
المآثر العربية والإسلامية بعدد من الأقطار الأوروبية

 

وإلى جانب هذا النموذج، تنتشر السياحة الحلال بعدد من دول المعمور، مثل ماليزيا التي توفر كثيرا من المنتجعات والمرافق السياحية التي تناسب الملتزمين دينياً، والتي لا تتيح الاختلاط أو ما يُسمّى دينياً بالمنكر من حيث تناول المشروبات الكحولية وغيرها من الممارسات التي لا يجيزها الشرع.

 

شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية
شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية

 

كما تنتشر السياحة الحلال، في بلدان كمصر والإمارات وتركيا وتونس وفرنسا وماليزيا وسنغفورة وغيرها.

 

شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية
المآثر العربية والإسلامية بعدد من الأقطار الأوروبية
شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية
شاب مغربي مقيم في اسبانيا ينجح في انفتاح أوروبا على مسلمي آسيا الشرقية

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

احتجاجات الانفصال عن إسبانيا تعم إقليم كتالونيا.. وتتسبب في تأجيل «كلاسيكو الأرض»

احتجاجات الانفصال عن إسبانيا تعم إقليم كتالونيا.. وتتسبب في تأجيل «كلاسيكو الأرض»

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *