Quantcast

2021 يونيو 28 - تم تعديله في [التاريخ]

طائرات أمريكية تشن غارات على العراق وسوريا

البنتاغون يكشف أهداف وأسباب الغارات.. وإيران تستنكر.. وفصائل مسلحة تتوعد..


العلم الإلكترونية - وكالات 

قدم الجيش الأمريكي تفاصيل عن الغارات التي شنها الأحد على مناطق بسوريا والعراق، وفي الوقت الذي أدانت فيه إيران بشدة ما سمته إثارة التوتر في المنطقة، أصدرت فصائل عراقية مسلحة بيانا تشدد فيه على رفضها للوجود الأمريكي بالبلاد.
 
وقد أعلنت الولايات المتحدة الأحد أنها شنت غارات جوية موجهة استهدفت "منشآت تستخدمها مليشيات مدعومة من إيران" على الحدود السورية العراقية.
 
وأوضحت وزارة الدفاع (البنتاغون) أن هذه الضربات أذن بها الرئيس جو بايدن في أعقاب الهجمات المستمرة على المصالح الأمريكية.
 
وتُلقي الولايات المتحدة باللوم على فصائل عراقية مرتبطة بإيران في الهجمات الأخيرة على منشآت عراقية تؤوي أفرادا أمريكيين، في وقت يُؤمل عودة واشنطن إلى الاتفاق النووي مع طهران.
 
وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي في بيان "بتوجيه من الرئيس بايدن، شنت القوات العسكرية غارات جوية دفاعية دقيقة ضد منشآت تستخدمها مليشيات مدعومة من إيران في منطقة الحدود العراقية السورية" مضيفا أن الضربات تأتي في أعقاب "هجمات جماعات مدعومة من إيران تستهدف المصالح الأمريكية بالعراق".
 
وقال كيربي "بالنظر إلى سلسلة الهجمات المستمرة التي تشنها جماعات مدعومة من إيران والتي تستهدف المصالح الأمريكية بالعراق، وجّه الرئيس بمزيد من العمل العسكري لتعطيل وردع هجمات كهذه".
 
وقد استهدفت هذه الضربات منشآت تشغيلية ومخازن أسلحة بموقعين في سوريا، وموقع واحد في العراق.
 
وتابع المتحدث باسم البنتاغون "تم اختيار هذه الأهداف لأن هذه المنشآت تستخدمها مليشيات مدعومة من إيران تشارك في هجمات بطائرات بلا طيار ضد أفراد ومنشآت أمريكية بالعراق".
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار