Quantcast

2022 أبريل 30 - تم تعديله في [التاريخ]

طريق ساحلية بالدارالبيضاء تهدد حياة السائقين

سائقون يناشدون السلطات المسؤولة والمنتخبة بأن تأخذ المشكل على محمل الجد لتسببه في عدة حوادث خطيرة


العلم الإلكترونية - محمد رزا 

على طول الطريق الساحلية بدءا من زناتة إلى مشارف محكمة الاستئناف بروش نوار، خضعت هذه الطريق مؤخرا الى عملية توسعة بهدف تسهيل عملية المرور وتفادي حالة الازدحام، إلا أن المشكل الخطير هو تنصيب ما يشبه قبورا إسمنتية وسط طريق لا تساهم سوى في التسبب في الحوادث وتهديد حياة السائقين.

فلا يمر يوم دون حوادث وخصوصا بالليل بفعل هاته المطبات الإسمنتية، والغريب في هذا الأمر هو أن جل المسؤولين وبالخصوص مسؤولي (casa amenagement) يرتادون هذه الطريق ولا أحد التفت لهاته الأفخاخ أو تفطن إلى خطورتها والعمل على إزالتها كليا.

لهذا فإن جل السائقين يناشدون السلطات المسؤولة والمنتخبة بأن تأخذ هذا المشكل على محمل الجد خاصة وأنه تسبب في عدة حوادث خطيرة بالطريق الساحلية، داعين إلى القيام بهذا التدخل في أسرع وقت ممكن لإنقاذ حياة السائقين، وذلك بإزالة هاته القبور الإسمنتية من وسط الطريق، أو تنصيب حواجز مضيئة فوقها تنبه السائقين من بعيد لتفادي أي خطر محدق بهم، خصوصا وأننا مقبلون على فصل الصيف الذي تكون فيه شواطئ زناتة والبرنوصي قبلة للمصطافين حيث يأتونها من جميع نواحي الدارالبيضاء.
 

















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار