Quantcast

2022 سبتمبر 5 - تم تعديله في [التاريخ]

عبدالله فنينو: مبدع "فضاء الناس"

عرض لأعمال فنية ذات أشكال وألوان تعبيرية وإبداعية جديدة


العلم الإلكترونية - الحسن مرزوق

نظم الفنان التشكيلي عبدالله فنينو معرضا بمناسبة عيــــد العــــرش المجيـــد يـــوم الخميــس 11 غشت 2022  ببهــو مســرح محمــد الخامــس بالربــاط، الـــذي استمـــر إلى غايــة 18 غشت 2022.

ولد عبد الله فنينو في عام 1957 بالدار البيضاء، حيث يعيش ويعمل. سبق أن شارك في عدة معارض داخل الوطن وخارجه، كما شارك في الأعياد الوطنية والدولية وفي مناسبات عديدة مع الفنانين الرواد الذين تركوا بصمة في تاريخ الفن التشكيلي بالمغرب، بالإضافة إلى ذلك قدم عدة أعمال بمشاركة فنانين مغاربة وأجانب ذات طابع إنساني وتاريخي،  وسهر على إنجاز العديد من الأعمال الفنية منذ الثمانينيات التي رسمت التاريخ وروت القصص التي عاشها المغرب خاصة، خلال سنوات التحرير والانعتاق، بمدينة الدار البيضاء التي انطلقت منها حركة المقاومة وأعضاء جيش التحرير، ونحتفل اليوم بالذكرى الـ 69 لـ"ثورة الملك والشعب ".           

أشكاله التعبيرية والإبداعية تتناغم مع الذوق الحديث بأساليبه وأنواعه المتعددة والمتنوعة، وهي تسعى إلى اعتماد نهج جديد يجمع ويكمل تقاليد الأجداد والأحفاد مع تطوير الإبداعات الفنية الحديثة. يريد أن يكون نوعا من المناضلين المهتمين بالقضايا التي يقرر أنها جديرة بالاهتمام، إن لم تكن عاجلة  ليتم الاعتناء بها.وهو يسعى إلى تقييم أو إعادة تقييم أعمال البدوي خلافة، الفنان الذي تأثر به بشكل كبير وبأعماله الفنية المنحصرة أساسا في الأنشطة اليومية ، مشاهد السوق ، الأزقة المزدحمة ، الساحات العامة المتحركة ، مناظر الموانئ ، المواسم والمهرجانات الدينية ، الفانتازيا ، إلخ.

هذا التأثير نابع من كون المرحوم الفنان البدوي خلافة، أصبح مند وفاته غير معروف في الوقت الذي كان يحظى بتقدير كبير من قبل مجموعة من الخبراء والفنانين التشكيليين البارزين في الساحة الوطنية والدولية. اختار عبدالله فنينو هذا الطريق الذي تميز بإيمان وثيق بالتفاني في عمله الفني والاجتماعي المدني. هذا الاختيار النضالي للقضية الصالحة تمت مكافأته بوفرة، وبأي نعمة! منذ ريعان شبابه.

اختار فنينو، خلال بداية مشواره الفني، بيئة المعرض الأكثر حرية والأكثر اتساعا والأكثر إبداعا ، وهو " فضاء الناس " (الشارع) ، لطالما كان معرضه المفضل هو الشارع في الهواء الطلق مباشرة الذي كان يناسبه نفسيا. وهكذا أصبحت علاقته مع الشارع علاقة "حميمية وغريبة جدا".

يتذكر فنينو أنه سبق له أن سهر على تدبير  "فضاء الناس"  المنظم من طرف الفنان الكبير المرحوم عبداللطيف الزين في الفترة الوجيزة قبل وفاته سنة 2016 بمدينة المحمدية، ويعترف أنه في أحد الأيام المباركة في الثمانينيات، توقفت سيارة، وليس أقلها توقفا أمام بعض اللوحات التي نصبت على لافتات في شارع كبير بالدار البيضاء الكبرى. والزائر الذي جذبه هذا العرض الملون لم يكن سوى جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني طيب الله تراه. بالتأكيد ، بفضل حنكته المعهودة، عرف عبد الله فنينو كيف "يدافع" عن عمله بكل أريحية ووضوح أمام مرأى ومسمع جلالة الملك. هذا اللقاء الإلهي شجع الفنان عبدالله فنينو على مواصلة واستكمال مشواره الفني لحد الآن. بحيث ساير مشواره الإبداعي في عدة مناسبات وطنية ودولية وفاز بعدة جوائز فخرية وتقديرية. كما قام بعدة مبادرات وأعمال فنية لفائدة عدة إدارات عمومية التي تخدم وطننا العزيز. وهذا شرف له. آخر إبداعاته تتمثل في إنجاز لوحة كبيرة فيها أدعية ومختومة بكلام الله عز وجل المقتبس من القرآن الكريم.

وفي النهاية، لا يفوتنا بهذه المناسبة أن نتقدم بجزيل الشكر لإدارة مسرح محمد الخامس على المجهودات التي بدلتها لإنجاح هذا المعرض.

















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار