أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

آخر تحديث :2019-01-20 13:15:56

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

 

ما الذي يعنيه الإقرار باستفادة أشخاص ميسورين وأغنياء من الخدمات الصحية المجانية، بسبب توفرهم على بطائق المساعدة الطبية (راميد)؟. إنها فضيحة تتوفر على جميع شروط الفضيحة الكبرى، التي تكون كفيلة بإسقاط الرؤوس الكبرى في بلد يسود فيه القانون ولا شيء غير القانون.

البسطاء من أبناء الشعب يواجهون تحديات كبيرة، وتعترضهم صعوبات جمة في الحصول على هذه البطاقة، في حين أن 10 بالمائة ضمن المستفيدين من هذه الخدمة لايستحقونها، وأن استفادتهم هذه تمثل خرقا قانونيا يستوجب المساءلة.

كيف حصل هؤلاء على هذه البطاقة؟ من سهل لهم مسطرة الحصول عليها؟ أسئلة حارقة تستوجب أجوبة شافية ومقنعة، وهذه الأجوبة لا يمكن صياغتها إلا عبر إجراء تحقيق نزيه ومستقل لتحديد المسؤوليات فيما جرى وترتيب الجزاء القانوني عليه.

الأكيد أن الميسورين الذين حصلوا على بطائق المساعدة الطبية، واستفادوا من الخدمات الطبية المجانية سطوا على حقوق غيرهم من المواطنين المعوزين، الذين حرمتهم ظروف العيش القاسية من حقهم الطبيعي في العلاج والتطبيب، ولذلك بذلت الدولة جهودا كبيرة لتمتيعهم بهذا الحق الطبيعي، لكن هناك من تواطأ ضدهم في الإدارة المغربية، ليقصيهم ويحل محلهم أشخاص هم في غنى عن هذه المساعدة الاجتماعية، وهنا مربط الفرس. كيف حدث كل هذا؟.

*** بقلم // عبد الله البقالي ***

للتواصل مع الكاتب:

bakkali_alam@hotmail.com

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***
***عبد الله البقالي***

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

بعد 5 أيام من التظاهرات في لبنان.. تخفيض رواتب الوزراء والنواب 50 بالمائة ولا ضرائب جديدة

بعد 5 أيام من التظاهرات في لبنان.. تخفيض رواتب الوزراء والنواب 50 بالمائة ولا ضرائب جديدة

بعد 5 أيام من التظاهرات في لبنان.. تخفيض رواتب الوزراء والنواب 50 بالمائة ولا ضرائب …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *