Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






عبد الله البقالي يكتب.. حديث اليوم



لن نرد بالمثل على ما اقترفته قناة (الشروق) الجزائرية، ولو أن المادة الإعلامية في هذا الصدد مغرية فعلا بالنظر إلى المعطيات التي صارت بذكرها الركبان طيلة عشرات السنين في بلاد يقودها رؤساء يقضون في المستشفيات خارج البلاد أكثر ما يقضونه داخل قصر المرادية في الجزائر العاصمة.





 لأن ما اقترفته قناة (الشرور) لا يمثل موقف الشعب الجزائري الشقيق، بل إنها تمثل موقف العسكر الذي تقبل أن تقوم فيه بدور السخرة بكل طواعية وبحماس كبير في التنفيذ.

‎إنهم يصرون على التمادي فيما يقترفونه من حقارة، وفي كل مرة يتأكدون أن الجرعات لم تكن كافية، يضيفون جرعات أخرى عبر ممارسات تتباهى بالدناءة والتفاهة لعلهم يحققون الهدف.

وهكذا بعدما لم تجد نفعا تجارب افتعال الوقائع ونشر الأخبار الكاذبة وإخراج سيناريوهات سخيفة، والاستعانة بصور وفيديوهات خاصة بمناطق نزاعات وحروب في العالم ونسبها إلى المغرب، ارتأوا الانتقال إلى محاولة تجريب الإساءة للمؤسسة الملكية، لعلها تحقق ما عجزت التجارب السابقة عن تحقيقه، لكن انقلب السحر على الساحر، وهاهم يلاحظون ويعاينون حجم ومنسوب الالتفاف الشعبي والوطني حول المؤسسة الملكية وحول جلالة الملك محمد السادس نصره الله.
 
*** بقلم // عبد الله البقالي ***

للتواصل مع الكاتب:

bakkali_alam@hotmail.com
Hakima Louardi