Quantcast
2023 يوليوز 26 - تم تعديله في [التاريخ]

عمال ومستخدمو وأطر الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بالعرائش يتضامنون مع زملائهم ببني ملال وتادلة


العلم الإلكترونية - محمد كماشين

أصدر المكتب الإقليمي لعمال ومستخدمي وأطر الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بالعرائش التابع للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بيانا تضامنيا تحت شعارات: "من أجل تضامن واسع مع نضالات وكالة تادلة" "لا لقمع الحريات النقابية" نعم لممارسة الحق النقابي وسيادة القانون" "من أجل حرية التنظيم النقابي".

وجاء في البيان التضامني أن المكتب الإقليمي لنقابة الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بإقليم العرائش RADEEL المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، يتابع  بقلق شديد الوضعية الخطيرة التي وصلت إليها الحقوق والحريات النقابية داخل وكالة توزيع الماء والكهرباء بتادلة وبني ملال، تتمثل في التنقيل التعسفي للكاتب العام النقابي وإمطاره وباقي المناضلين والمسؤولين النقابيين بوابل من الاستفسارات وشكايات كيدية وإجراءات إدارية انتقامية ومجالس تأديبية مفبركة وحرمانهم من الترقية ومن مجموعة من التعويضات القانونية ومن خدمات الشؤون الاجتماعية وعدم الاعتراف بالتعددية النقابية ورفض وغلق باب الحوار في خرق سافر لدستور البلاد والقوانين ذات الصلة والمواثيق الدولية التي صادق عليها المغرب، واتفاقيات منظمة العمل الدولية..

وجاء في البيان التضامني، أنه في هذا السياق تأتي خوض الاتحاد الجهوي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب معركة بطولية ابتداء من يوم الاثنين 17 يوليوز 2023 اعتصاما مفتوحا أمام مقر ولاية بني ملال خنيفرة احتجاجا على التعديات التي تطال أعضاء المكتب النقابي ومناضلي ومناضلات الاتحاد العام للشغالين بالمغرب بوكالة توزيع الماء والكهرباء بتادلة RADEET ودفاعا عن الكرامة والحقوق والحريات النقابية وحرية التنظيم النقابي ومحاربة الفساد بوكالة بني ملال.

وورد في نفس البلاغ التضامني: إننا في المكتب النقابي الإقليمي للوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بإقليم العرائش RADEEL إذ نعبر عن تضامننا المطلق مع أخواتنا و إخواننا بوكالة تادلة بني ملال وندعو للتضامن الواسع محليا، جهويا، وطنيا ومرکزيا لدعم نضالاتهم في الدفاع عن حقوقهم المشروعة كما نعلن للرأي العام:

1-تنديدنا بالهجوم الشرس على الحقوق والحريات النقابية والتضييق والإجراءات الانتقامية التعسفية التي تطال أعضاء المكتب النقابي و باقي مناضلي و مناضلات الاتحاد العام للشغالين من طرف إدارة الوكالة RADEET
2- رفضنا لتوجه سلطات الوصاية في عدم الضغط على إدارة الوكالة وحثها على احترام القانون ومحاربة الفساد
3-مطالبتنا السلطات الولائية والإقليمية والجهات الوصية بفتح حوار جاد ومسؤول مع الممثلين النقابيين واحترام الحريات النقابية واحترام حقوقهم ومكاسبهم والتراجع عن انتهاك القانون كما ندعو كافة الهيئات داخل مركزيتنا لدعم نضالات المكتب النقابي لوكالة بني ملال تادلة في الدفاع عن  كافة المتهمين وحقوقهم .


              
















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار