Quantcast

2022 يونيو 16 - تم تعديله في [التاريخ]

عملية قيصرية بدون تخدير تودي بحياة جنين

عملية قيصرية بدون تخدير و وفاة جنين يدفع أسرة الأخير وفاعلون جمعويون إلى الإحتجاج أمام مقر عمالة الرحامنة


العلم الإلكترونية - نجاة الناصري 

احتج صباح يوم الأربعاء 15 يونيو الجاري أفراد من أسرة الجنين المتوفى بالمستشفى الإقليمي ابن جرير، مؤازرين بفاعلين جمعويين أمام مقر عمالة إقليم الرحامنة.
 
وانتهت الوقفة بحسب مصادرنا بتحرير شكاية تقدم بها والد الجنين الضحية للوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش، يطالب من خلالها بفتح تحقيق بخصوص ما تعرضت له زوجته داخل المستشفى، والتي خضعت لعملية قيصرية بدون تخدير، وانتهت بوفاة المولود الذي قال إنه تم قطع رأسه خلال العملية المذكورة.
 
وأوضح المتظاهرون أن سبب احتجاجهم يعود إلى أن عامل الإقليم لم يبد أي رد فعل إزاء تواتر الوفيات بالمستشفى الإقليمي الناجمة عما وصفوه بـ”الإهمال وسوء تدبير قطاع الصحة بالإقليم”، منددين بما اعتبروه “غضّا للطرف عن الخروقات التي يرتكبها المندوب الإقليمي الحالي للصحة في تسيير القطاع وتدبيره للموارد البشرية، في الوقت الذي كانت فيه تدخلات العامل حاسمة في قراري إعفاء المندوبين السابقين.
 
وجاءت هذه الوقفة بحسب مصادرنا بعد فترة وجيزة من تداول أخبار تفيد بتراجع أسرة الأم التي اتهمت الطاقم الطبي في وقت سابق بفصل رأس الجنين، وإخضاعها لعملية جراحية دون تخدير لاستخراج باقي الجثة، عن متابعة المستشفى قضائيا، بعد اجتماع جمع المندوب الجهوي للصحة بإقليم الرحامنة، بمحامي الاسرة ، وبحضور ممثلي السلطات، والذي انتهى بطي الملف حينها .
 
وتعود تفاصيل الواقعة ، إلى يوم الأربعاء المنصرم ، بعد أن استقبلت مصلحة الولادة بالمركز الإقليمي لابن جرير ، سيدة ثلاثينية حامل، وتم، وفق بلاغ صادر عن المندوبية الإقليمية بالرحامنة، “القيام بالكشوفات والفحص بالصدى من طرف الطبيبة الأخصائية في أمراض النساء والتوليد المداومة رفقة الفريق التمريضي بالمصلحة”.
 
وأضاف المصدر ذاته أن الكشوفات “بينت أن دقات الجنين كانت متوقفة، وعلى إثر ذلك تم إخضاع السيدة لعملية قيصرية بعد أن تعذرت عملية التوليد بالطريقة الطبيعية”.
 
ونفت المندوبية الإقليمية للصحة بإقليم الرحامنة، بشكل قاطع، الأخبار الرائجة حول الموضوع، موضحة أنها فتحت تحقيقا، تبين من خلاله “أن هناك مغالطات لا أساس لها من الصحة ومجانبة لحقيقة الأمر”.
 
وأشار ذات البلاغ، إلى أن السيدة ما تزال تتلقى العلاج بذات المصحة، إلى حدود صدور البلاغ، يوم الأحد . وأكد على أهمية تتبع الحمل بشكل جدي ومستمر خلال المراحل الأربعة للحمل مجانا، على مستوى جميع المراكز الصحية التابعة للإقليم.
 
ويدكر أن مصادر إعلامية محلية أكدت ،أن امرأة في عقدها الثالث تعرضت لـ الإهمال أثناء عملية الولادة، بسبب غياب أطباء التخدير والإنعاش، إذ تم القيام بعملية ولادة قيصرية بدون تخدير، عن طريق ممرضة، من أجل إخراج جثة الجنين الذي فصل رأسه أثناء الولادة.
 




في نفس الركن
< >













MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار