Quantcast

2022 أبريل 21 - تم تعديله في [التاريخ]

غياب وثائق التعمير يعيق دينامية التنمية المستدامة لمراكش

سحر أبدوح: مواكبة النمو الديمغرافي والتطور المعماري للمدينة الحمراء يعزز حمولتها التاريخية


النائبة البرلمانية سحر أبدوح
النائبة البرلمانية سحر أبدوح
العلم الإلكترونية - سمير زرادي

تطرقت النائبة البرلمانية سحر أبدوح من خلال سؤال كتابي إلى مجال هام يتعلق بتصميم التهيئة، حيث اعتبرت أن وثائق التعمير أساسية وضرورية لتنظيم المجال واستشراف آفاق التنمية المجالية، إلا أن غيابها يؤثر سلبا على دينامية التنمية المستدامة بكل أبعادها الاقتصادية والاجتماعية والمعمارية، خاصة في المدن الكبرى كمدينة مراكش التي تعتبر عاصمة جهة مراكش آسفي، بحمولتها التاريخية والحضارية، ونموها الديموغرافي وتوسع مجالها المعماري وتموقعها الجغرافي الذي يجعلها مؤهلة لأن تكون النموذج المعماري الأمثل للمدينة المنظمة معماريا ومجاليا، تستجيب لمتطلبات التهيئة الحضرية الراهنة والمستقبلية.

ومن منطلق كون تصميم التهيئة يعتبر من أهم الوثائق التعميرية، فقد استفسرت وزيرة إعداد التراب عن مآل تصميم التهيئة لمدينة مراكش، والأسباب الكامنة وراء تأخر إخراج تصميم التهيئة المعدل والمصادق عليه طبقا للقانون، والتدابير المزمع اتخاذها.

السيدة فاطمة الزهراء المنصوري أفادت في ردها أن نسبة تغطية المجال الترابي للوكالة الحضرية لمراكش، الذي يشمل عمالة مراكش وإقليمي الحوز وشيشاوة، بلغت خلال سنة 2021 نسبة 74% منها 8 تصاميم للتهيئة معروضة على مسطرة المصادقة النهائية.

وعلى مستوى جماعة مراكش، فإن المقاطعات الخمس لهذه الجماعة تتوفر على عدد من وثائق التعمير المرجعية، والتي تهم:

تصميم التهيئة القطاعي المحاميد الجنوبي المصادق عليه، تصميم.

تهيئة سيدي يوسف بن علي، في طور المصادقة، تصميم تهيئة مقاطعة النخيل المصادق عليه، تصميم تهيئة مشور القصبة (قطاع خارج الأسوار) المصادق عليه، تصميم تهيئة المدينة العتيقة لمراكش الجاري به العمل وتصميم التهيئة المنارة جليز الجاري به العمل.

ومشروع تصميم التهيئة القطاعي للنخيل ستتم إحالته على مصالح عمالة مراكش لتنظيم اجتماع اللجنة التقنية المحلية.

في حين سيتم مطلع السنة المقبلة إحالة مشروعين لتصميمي تهيئة قطاعين على مصالح عمالة مراكش قصد تنظيم اجتماع اللجنة التقنية المحلية وتهم، مشروع تصميم التهيئة القطاعي لجليز الشرقي، ومشروع تصميم التهيئة القطاعي مراكش الغربي.

أما بخصوص الإجراءات المتخذة لتعميم تعطية مدينة مراكش بوثائق للتعمير، والرفع من وتيرة الإنجاز والإسراع بإخراج الوثائق التي توجد قيد الدراسة، مع التأكيد على إعداد تصاميم للتهيئة بضوابط تعميرية حديثة ومقتضيات تقنية مرنة، قادرة على المساهمة في استقطاب المشاريع الاستثمارية وتحسين مناخ الأعمال وتأطير أنجع للمجال، في إطار مقاربة تشاركية مندمجة مع مجالس الجماعات الترابية وكافة المصالح المعنية، يشرفني اخباركم أن الوكالة الحضرية لمراكش أعدت بتنسيق تام مع المنظومة المحلية والمصالح المركزية بالوزارة، برنامج عمل متعاقد عليه، يهم الفترة الممتدة من شهر نونبر 2021 الى غاية شهر يونيو 2022، والذي يشكل خارطة طريق ستمكن المقاطعات الخمس بمدينة مراكش من تغطية وثائق للتعمير سارية الاثار القانونية قبل متم النصف الأول من سنة 2022.
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار