Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







فيديو: متظاهرون عراقيون يضرمون النار في قنصلية إيرانية بكربلاء



تعرضت قبل ساعة منشآت تابعة للقنصلية الإيرانية في كربلاء لإضرام النار بعد توجه محتجين غاضبين للتظاهر أمام مبناها في المحافظة، عقب الانتهاء من تشييع الناشط، إيهاب الوزني، الذي قتل، السبت، في المدينة القديمة، على يد مجهولين.





العلم الإلكترونية - متابعة 

نشر مدونون فيديو يظهر ألسنة النار وهي تشتعل في كرفانات حراسة وخدمات تابعة للقنصلية، فيما يظهر شباب يتراكضون في الشارع.
 
وحسب ما تناقلته وسائل إعلام دولية فإن عددا من مشيعي الناشط الوزني عادوا إلى المحافظة بعد دفنه في محافظة النجف المجاورة، وتوجهوا إلى القنصلية الإيرانية للاحتجاج أمامها على مقتل الوزني.
 
واتهم الناشطون جماعات مرتبطة بإيران بتنفيذ عمليات الاغتيال التي استهدفت زملائهم في العراق، خاصة وأن التحقيقات الحكومية بشأن هذه الحوادث قيدت ضد مجهول.
 
وأضاف الشاهد الذي طلب عدم كشف اسمه أن "النيران اشتعلت في الكرفانات القريبة من القنصلية قبل أن تأتي قوات التدخل السريع وتفض التظاهرة"، مضيفا أن "النيران لم تنتقل إلى داخل القنصلية أو مبانيها الرئيسة.
 
وشيع محتجو كربلاء جثمان رئيس الحراك الشعبي في كربلاء، إيهاب الوزني الذي أغتيل في وقت متأخر من ليلة أمس السبت، في ساحة الأحرار وسط مدينة كربلاء وهم في حالة من الهيجان والتأثر .
 
وقال صديق مقرب للوزني وكان يرافقه للحظات الأخيرة، أنهم تفرقوا في وقت متأخر من الليل، وتوجه إيهاب إلى سيارته منطلقا إلى منزله وسط المدينة، وذكر أنه كانت توجد جماعة تستقل دراجات نارية تنتظره عند المنزل وأثناء وصوله ومحاولته ركن السيارة، قام أحدهم بإطلاق النار عليه من مسدس كاتم للصوت وأرداه قتيلا في الحال .
 
وأعلنت خلية الإعلام الأمني، أن شرطة محافظة كربلاء استنفرت كل جهودها، بحثا عن "العناصر الإرهابية" التي نفذت الهجوم في شارع الحداد وسط كربلاء.
 
 
Hicham Draidi