Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







"مبابي" يقود بطل العالم إلى خارج اليورو من باب ركلات الترجيح أمام سويسرا



منتخب فرنسا يسقط أمام منتخب سويسرا بركلات الترجيح ويغادر منافسات اليورو 2020 من دور الثمن





العلم الإلكترونية - المحرر الرياضي 

غادر أقوى المرشحين بالفوز بكأس أوروبا منافسات اليورو 2020 بعد هزيمته بركلات الترجيح أمام المنتخب السويسري ب(4-5)، بعد التعادل الإيجابي الذي انتهى به الوقت الأصلي ب3 أهداف في كل شبكة. 

استهل منتخب الديكة الشوط الأول بعدة هجمات لم يحسن انهاءها "امبابي" في شباك حارس مرمى المنتخب السويسري "ياسومار"، واستمر الحال بين المنتخبين الجارين سجالا، مع استماتة دفاعية قوية من طرف المنتخب السويسري الذي يلعب من أجل المشاركة فقط ودون ضغوط أو قيود، حتى جاءت الدقيقة 15حيث تمكن من خلالها اللاعب السويسري "هاريس سيفيروفيتش" من تدوين الهدف الأول برأسية جميلة أسكنها في مرمى الحارس الفرنسي "هوجو لوريس"، مبعثرا بذلك أوراق المدرب "ديديه ديشان" و معقدا الأمور على نجوم العالم، الذين أصبحوا تائهين في المستطيل الأخضر طيلة دقائق الجولة الأولى، خصوصا بعد أن أعلن الحكم الأرجنتيني عن ركلة جزاء لصالح سويسرا، كادت أن تعصف بآمال الفرنسيين، لولا الحارس "لوريس"، الذي صد الركلة بنجاح، وأبقى على أمل تدارك الوضع. 

الشوط الثاني جاء مغايرا، بعدما تمكن لاعب ريال مدريد الفرنسي "كريم بنزيمة" من تعديل النتيجة في حدود الدقيقة '57 و الريمونتادا بعد دقيقتين فقط، ليجدد الأمل في صفوف رفاقه وجماهير الكرة الفرنسية، بعدها تحركت الديكة لتأمين "الريمونتادا" باحثة عن هدف ثالث، أضاعه أكثر من مرة كل من "كيليان امبابي" و "غريزمان"، إلا أن الدقيقة 75' جاءت بالبشرى عبر أقدام "بول بوكبا" الذي نفذ ضربة حرة ثابتة أسكنها بالمرمى على يسار الحارس السويسري في الزاوية الميتة معلنا عن هدف ثالث وتأمين العبور للدور الربع لملاقاة اسبانيا. 

وبعد أن رضخ الجميع لمنطق الكرة بتفوق أبطال العالم، حلق اللاعب السويسري مسجل الهدف الأول مرة أخرى في مربع عمليات الحارس الفرنسي محرزا الهدف الثاني قبل نهاية الوقت الأصلي ب9 دقائق، مذيلا الفارق بهدف وحيد، والذي بحث عنه رفاق "شاكا" باستماتة الأبطال لتدارك التعادل طيلة الدقائق القليلة المتبقية، فكان لهم المراد في الدقيقة 90' عن طريق اللاعب "ماريو غفرانوفيتش"، الذي أعاد منتخبه للصراع على حجز مقعد نحو الربع. 

بعد التعال الإيجابي انتقل المنتخبان إلى الأشواط الإيضافية التي كان فيها "كيليان مبابي" البطل الأبرز في إهدار الفرص الحقيقية السانحة، ليحتكم المنتخبان إلى ركلات الحظ، التي ابتسمت للسويسريين بعدما أضاع "امبابي" الركلة الأخيرة التي صدها الحارس السويسري، لتخرج ديكة فرنسا من الباب الصغير أمام منتخب لم يكن مرشحا منذ بداية البطولة. 

وسيلاقي رفاق شاكا في دور الربع الماتادور الاسباني الذي أخرج بدوره وصيف بطل العالم المنتخب الكرواتي بواقع 5 أهداف لثلاثة. 





 
Hicham Draidi