Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







ممثلا المغرب في كأس "الكاف" في مهمة الدفاع عن حظوظهما لتعبيد الطريق نحو دور الربع:



الرجاء في قمة حارقة أمام بيراميدز المصري لتسيد المجموعة الرابعة ونهضة بركان في ديربي مغاربي قوي ضد شبيبة القبائل الجزائري، وغيابات وازنة٤ تقلق السلامي والفريق البركاني يحرم من خدمات ياجور بداعي الإصابة





العلم الإلكترونية - عبد الإلاه شهبون 

يعود فريقا الرجاء البيضاوي ونهضة بركان، ممثلا كرة القدم المغربية في كأس "الكاف" لخوض غمارة هذه المسابقة القارية، من بوابة الجولة الثالثة من دور المجموعات، حيث يستقبل الأول بيراميدز المصري هذا الأحد على أرضية مركب محمد الخامس بالدار البيضاء في الخامسة مساء، بينما الثاني سيكون في نفس اليوم وجها لوجه أمام شبيبة القبائل الجزائري بالملعب البلدي ببركان في الثامنة مساء.
 
ويبقى خيار الفريق الأخضرهو تحقيق الفوز بالميدان على الخصم المصري للإنفراد بصدارة المجموعة الرابعة، وبالتالي تقوية حظوظهم في العبور إلى دور ربع النهائي، علما أنه يراهن على الذهاب بعيدا في مسار المسابقة، ولم لا التتويج بلقبها.
 
وأكدت مصادر مطلعة، أن الفريق الأخضر سيعاني من غيابات كثيرة أمام بيرميدز، أبرزها اللاعبين الليبي سند الورفلي وزكرياء الوردي، بسبب الاندارات، مضيفة أن الطاقم الطبي للفريق يسابق الزمن لتجهيز عبد الإله الحافيظي بعد الإصابة التي تعرض لها خلال المعسكر الإعدادي رفقة المنتخب المحلي، في حين أن محمود بنحليب سيكون حاضرا في المباراة لأن نتائج الفحوصات أكدت أن الإصابة التي تعرض لها في التداريب، لا تدعو للقلق، واللاعب جاهز لتعزيز كتيبة السلامي في الاختبار القاري. 
 
وتعد مواجهة الرجاء ضد بيراميدز الأخيرة للمدرب جمال السلامي، بعدما تعالت حدة الانتقادات والأصوات المطالبة برحيله، منذ الهزيمة في الديربي أمام الوداد، لحساب الجولة العاشرة من البطولة الاحترافية،وكذا تراجع مستوى الفريق خلال الموسم الحالي.
 
وفي هذا الصدد أفادت مصادر موثوقة، أن السلامي قرر الاستقالة بعد مباراة الأحد، مضيفة أن المكتب المسير أسند مهمة تدريب الفريق لمحمد البكاري، المدرب المساعد إلى جانب هشام أبو شروان المدرب المساعد الثاني.
 
وكانت لجنة التحكيم التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف"، قد أسندت مهمة إدارة مباراة الرجاء الرياضي وضيفه بيراميدز المصري، لطاقم تحكيمي غيني يقوده الحكم سيكو توريه، بمساعدة كل من تيري مامادي وعبد اللاي سيلا، بينما تم تعيين أوصمان جاكوب كمارا حكما رابعا.
 
ويقتسم فريق الرجاء البيضاوي، صدارة المجموعة الرابعة مع بيراميدز المصري برصيد 6 نقاط، فيما نامونغو التنزاني ونكانا الزامبي في المركز الأخير بصفر نقطة.
 
وكشفت تقارير إعلامية مصرية، أن ممدوح عيد، الرئيس التنفيذي لبيراميدز المصري، وعد اللاعبين بصرف مكافأة مالية دسمة، في حال الفوز على الرجاء في عقر داره، خاصة أن الانتصار في هذه المباراة، سيقرب الفريق بقوة من التأهل إلى ربع النهائي.
 
ويستعيد الفريق المصري لاعبيه الدوليين، الذين شاركوا رفقة المنتخب المصري الأول والأولمبي، ويتعلق الأمر بكل أحمد أيمن وإسلام عيسى ومحمد فاروق، علي جبر وعمر جاب وأسامة جلال وإبراهيم عادل. 
 
كما اعترف مدرب بيراميدز، رودلفو أروابارينا، بصعوبة المواجهة، وقال في تصريح إلى وسائل الإعلام، إن الفريق المغربي يملك خبرة واسعة على الصعيد الإفريقي وسيستضيف المواجهة على أرضية ميدانه؛ وهو ما يُصعِّب مأمورية مجموعته. 
 
وتابع المتحدث ذاته: "نهدف إلى تحقيق النقاط الثلاث والعودة بها من المغرب، هي مباراة حاسمة بين متصدري المجموعة، لذلك ستكون صعبة للغاية"

وعن المباراة الثانية يستضيف نهضة بركان ضيفه شبيبة القبائل الجزائري وعينه على النقاط الثلاث، من أجل تعويض خسارته الأخيرة ضد القطن الكاميروني، وبالتالي التربع على عرش صدارة المجموعة الثانية.
 
 ويمكن اعتبار محسن ياجور أبرز غيابات نهضة بركان ضد الفريق الجزائري، بداعي الإصابة التي تعرض لها على مستوى العضلة الخلفية للرجل خلال إحدى الحصص التدريبية للفريق.
 
وأكد الجهاز الطبي للفريق البرتقالي، أن اللاعب المذكور، خضع لفحوصات طبية دقيقة، إذ أكدت نتائجها أنه يحتاج لفترة علاج وراحة لا تقل عن أربعة أسابيع، فيما استعاد الفريق خدمات اللاعبين حمزة الركراكي وعبد الكريم باعدي، اللذين جاورا المنتخب المحلي خلال معسكره الأخير، بالإضافة إلى عودة يوسوفو دايو، عقب نهاية مهمته مع منتخب بلاده بوركينافاسو في تصفيات كأس افريقيا.
 
وتعتبر مباراة الأحد أول اختبارعلى المستوى القاري لبيدرو بنعلي المدرب الجديد لبطل الكنفدرالية، إذ لم تتح الفرصة له في تجاربه السابقة، بأن يدخل غمار المنافسة الإفريقية.
 
وسيحاول بنعلي قيادة فريقه إلى تحقيق نتيجة الفوز في هذه المباراة للظفر بنقاطها الثلاث، من أجل الوصول تسيد المجموعة الثانية، خاصة أن جميع مكونات ممثل عاصمة البرتقال تعول كثيرا عليه لاستعادة توازن الفريق محليا وقاريا، خصوصا أن نهضة بركان يعد بطل النسخة الماضية التي توج بها رفقة المدرب السابق طارق السكيتوي.
 
المهمة تبدو ليست بالسهلة بالنسبة للفريق البركاني، بحكم قوة الخصم الجزائري المتصدر للمجموعة بأربع نقاط، وسيدخل المباراة بنية الفوز من أجل الاستمرار في الريادة وبالتالي تسهيل عبوره إلى دور ربع النهائي.
 
وكانت لجنة الحكام التابعة للكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم "الكاف"، قد أنيطت مهمة إدارة المباراة إلى طاقم تحكيمي سنغالي، يقوده عيسى سيلا، ويساعده كل من أمادو نغوم، والحاج أبدول عزيز، فيما أسندت مهمة الحكم الرابع لأليوم سو.
 
يشار إلى أن فريق نهضة بركان يحتل المركز الثالث في المجموعة الثانية برصيد 3 نقاط إلى جانب القطن الكاميروني، بينما المتصدر شبيبة القبائل ب 4 نقاط، ويتذيل الترتيب نابسا ستارز بنقطة وحيدة.
 
Hicham Draidi