الرئيسية / slider / منتخبان من الصحراء المغربية يعززان المكاسب الدبلوماسية المغربية في ندوة أممية

منتخبان من الصحراء المغربية يعززان المكاسب الدبلوماسية المغربية في ندوة أممية

آخر تحديث :2019-05-08 13:08:21

منتخبان من الصحراء المغربية يعززان المكاسب الدبلوماسية المغربية في ندوة أممية

دعم  إفريقي متواصل لمبادرة الحكم الذاتي وإشادة بجهود التنمية الحثيثة  بالأقاليم الجنوبية للمملكة

 

 

  • العلم / وكالات

 

 شكلت المشاركة الفاعلة لمنتخبين من الصحراء المغربية للسنة الثانية على التوالي بندوة اقليمية ترعاها لجنة أممية وتم خلالها إبراز الدعم القوي لمبادرة الحكم الذاتي ولجهود المغرب من أجل التنمية الاجتماعية والاقتصادية لأقاليمه الجنوبية خطوة إضافية في مسار دعم الموقف الدولي المغربي ودفعة قوية للجهود الدبلوماسية للمملكة دفاعا عن القضية الوطنية  الاولى.

 

وهكذا حظيت مبادرة الحكم الذاتي التي يطرحها المغرب كحل سياسي للنزاع المفتعل بالصحراء المغربية  بدعم قوي و صريح للدول الأعضاء في لجنة الـ24 التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، خلال الندوة الإقليمية لمنطقة البحر الكاريبي التي نظمتها اللجنة  نهاية الاسبوع في غرينادا.

 

وأكد ممثلو كوت ديفوار وسيراليون ودومينيكا وغرينادا وسانت كيتس ونيفيس وبابوا غينيا الجديدة وسانت لوسيا أن المبادرة المغربية للحكم الذاتي تشكل الحل ذي المصداقية والجدي للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، كما أقر ذلك مجلس الأمن في قراراته المتعاقبة منذ سنة 2007.

 

وشددت جميع البلدان الإفريقية الأعضاء في لجنة الـ24 المشاركة في الندوة، وهي إثيوبيا وكوت ديفوار والكونغو وسيراليون على أولوية المسلسل السياسي الأممي. حيث استحضرت الكونغو وإثيوبيا القرار 693، الذي تم اعتماده خلال قمة الاتحاد الإفريقي الـ31 في نواكشوط الصيف الماضي، والذي كرس باسم الاتحاد الافريقي الاختصاص الحصر للعملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة فيما يتصل بآفاق التسوية السياسية للملف  كما دعا العديد من أعضاء اللجنة إلى إحصاء ساكنة مخيمات تندوف كما أوصى بذلك مجلس الأمن في قراراته منذ سنة 2011، ووفقا لمقتضيات القانون الإنساني الدولي.

 

وكان لافتا أن العديد من الوفود المشاركة باجتماع اللجنة الأممية أشادت بالنموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية وبجهود المغرب لتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية وتعزيز حقوق الإنسان في الصحراء المغربية خلال الندوة التي حضرها وفد يمثل المغرب ويضم منتخبين، تم انتخابهما بشكل ديمقراطي خلال الانتخابات الجهوية والتشريعية في شتنبر 2015 وأكتوبر 2016، وهما السيد امحمد  أبا، نائب رئيس جهة العيونالساقية الحمراء، والسيدة غالا باهية، نائبة رئيس جهة الداخلة واد الذهب.

 

وأبرز نائب رئيس جهة العيونالساقية  الحمراء، السيد أمحمد أبا، الذي شارك كممثل منتخب من الأقاليم الجنوبية التقدم الديمقراطي والتنمية الاجتماعية والاقتصادية التي تشهدها الأقاليم الجنوبية للمملكة مشيرا الى أن ساكنة جهتي الصحراء المغربية تدير شؤونها بنفسها ومبرزا أن الميزانية المخصصة لهاتين الجهتين تصل إلى 8 مليارات دولار بالنسبة للفترة من 2016 إلى 2021.

 

كما ذكر  السيد أبا بأن رئيسي هاتين الجهتين في الصحراء المغربية شاركا في اجتماعي المائدة المستديرة في جنيف بصفتهما ممثلين شرعيين لساكنة الصحراء مشددا على أن الخيار الوحيد لحل نزاع الصحراء هو مقترح الحكم الذاتي الذي قدمه المغرب في الأمم المتحدة سنة 2007  باعتباره يشكل حلا سياسيا واقعيا وعمليا ودائما، يقوم على التوافق، وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2468 المعتمد في 30 أبريل 2019  و سيسمح لساكنة الصحراء المغربية  بإدارة شؤونها المحلية والسياسية والمساهمة بقوة في التمكين الاجتماعي والتنمية الاقتصادية .

 

وقال ممثل الاقاليم الصحراوية «نحن على يقين تام بأن أي حل للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية يجب أن يتم فقط في إطار الاحترام التام للوحدة الترابية للمملكة المغربية ولسيادتها».

 

مضيفا أن جهتي الصحراء تتمتعان بكامل حقوقهما التنموية، وفقا للقانون الدولي، و أن المنجزات في منطقة الصحراء تندرج في إطار برنامج تنمية الأقاليم الجنوبية الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس للفترة 2015-2021.  و الذي يولي اهتماما خاصا لمشاركة الساكنة المحلية ولحقها في العيش في ظل الرخاء والتنمية الاجتماعية، مضيفا أن البرنامج يشمل أزيد من 700 مشروع بميزانية إجمالية قدرها 8 مليارات دولار.

 

واعتبر، في هذا الصدد، أن تحقيق التقدم الاقتصادي والاجتماعي في منطقة الصحراء، في إطار الجهوية المتقدمة، يعزز نجاح مبادرة الحكم الذاتي.

 

منتخبان من الصحراء المغربية يعززان المكاسب الدبلوماسية المغربية في ندوة أممية
منتخبان من الصحراء المغربية يعززان المكاسب الدبلوماسية المغربية في ندوة أممية

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

بعيدا عن أضواء الكاميرات ومظاهرات الحراك.. هكذا يقضي بوتفليقة أيامه بعد استقالته

بعيدا عن أضواء الكاميرات ومظاهرات الحراك.. هكذا يقضي بوتفليقة أيامه بعد استقالته

بعيدا عن أضواء الكاميرات ومظاهرات الحراك.. هكذا يقضي بوتفليقة أيامه بعد استقالته

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *