الرئيسية / تقارير / منظمة تدعو حكومة كاطلانيا وخارجية المغرب للتحقيق في ملابسات وفاة مغربي بإسبانيا

منظمة تدعو حكومة كاطلانيا وخارجية المغرب للتحقيق في ملابسات وفاة مغربي بإسبانيا

آخر تحديث :2017-07-21 13:41:55

في موضوع كانت «العلم» سباقة لنشره

منظمة تدعو حكومة كاطلانيا وخارجية المغرب للتحقيق في ملابسات وفاة مغربي بإسبانيا

  • العلم: عبد الناصر الكواي

 

على إثر نشر “العلم” خبرَ مقتل الشاب المغربي، محمد العلمي بمخفر للشرطة بإسبانيا، ضمن عدد نهاية الأسبوع الفائت، راسلت منظمة مغربية في أوروبا تدعى “درلم أنترناشيونال”، رئيس الحكومة المحلية لإقليم كاطلانيا الإسباني “كارلوس بويج دامون”، تطالبه بتشكيل لجنة مستقلة عن مديرية الأمن للتحقيق في وفاة الضحية إثر تدخل عناصر الأمن ضده، معلنة مراسلتها وزير الخارجية ناصر بوريطة حول القضية، وباقي المؤسسات الحكومية المغربية المتصلة بمغاربة العالم.

وأوضحت المنظمة في بلاغ لها، أن رئيستها أمال بوسعادة العلمي، طالبت ممثل المنظمة بإسبانيا ونائب رئيس المنظمة عثمان مغني، بتوجيه مراسلات طارئة للدوائر الحكومية بإقليم كاطلونيا، وفي مقدمتهم رئيس الحكومة الكطلانية، مشيرة إلى أن مديرية الأمن ببرشلونة وطبقا للبروتوكول الأمني، تُشكل في مثل هذه الحالات لجان من داخل مديريات الأمن للتحقيق وكشف ملابسات حول قضايا الموت من هذا الشكل.

وأضاف البلاغ، أن المنظمة أوضحت في رسالتها إلى رئيس الحكومة الكطلانية، أنها ستقوم باللجوء إلى مؤسسات الاتحاد الأوروبي والمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في حالة لم يتم الاستجابة لطلبها، معلنة استعدادها لتوجيه رسائل مماثلة للفرق السياسية بالبرلمان الكطلاني ومديرية العدل الإقليمي وبلدية المدينة التي وقعت فيها الحادثة.

وبخصوص تفاصيل الحادثة، قالت “درلم أنترناشيونال”، إن شرطة مدينة «Salou» تدخلت بعنف في حق شاب مغربي يبلغ من العمر 30 سنة يدعى أحمد، وذلك صباح يوم 3 يوليوز الجاري، حيث كشف موقع محلي أن الشاب المذكور كان يصرخ ويتصرف بشكل عنيف وغاضب في محيط الحي الذي يقطن فيه، بسبب تعاطيه المخدرات وفق التقرير الطبي.

وأضافت المنظمة نقلا عن موقع إخباري محلي، أن تدخل الشرطة أدى لجروح خطيرة في رأس الشاب المغربي، نُقل على إثرها إلى قسم العناية المركزة بالمستشفى الإقليمي لمدينة طاراغونا، قبل أن يدخل في غيبوبة بسبب ما أسماه الأطباء المشرفون عليه بـ”سكتة قلبية أو إكلينيكية”، مشيرة إلى عناصر الأفراد الذين تدخلوا كان عددهم 6.

وهي معطيات منافية لما صرحت به أسرة الهالك لـ”العلم”، التي أكدت أن الشاب كان رفقة صديقته الألمانية في عطلة بإسبانيا، ونشأ صراع بينه وبين مسيري إحدى الحانات ليتدخل عناصر الأمن لاحتجازه ونقله إلى مخفر للشرطة. مشددة على أن سبب وفاته هو رجال الأمن الإسبان، لأنهم عندما أخذوه إلى المخفر عنفه سبعة منهم لمدة خمس دقائق تقريبا، كما يظهر في فيديو مأخوذ من برنامج بثته التلفزة الألمانية على قناة «HS3»، وبعد مضي 20 دقيقة أصابهم الفزع وصاروا يتسابقون إلى الغرفة التي كانوا يحتجزون فيها القتيل رفقة رجال الإسعاف، وهو مشهد موثق بالقناة الألمانية، وتداولته مجموعة من وسائل الإعلام هناك.

في موضوع كانت «العلم» سباقة لنشره: منظمة تدعو حكومة كاطلانيا وخارجية المغرب للتحقيق في ملابسات وفاة مغربي بإسبانيا
في موضوع كانت «العلم» سباقة لنشره: منظمة تدعو حكومة كاطلانيا وخارجية المغرب للتحقيق في ملابسات وفاة مغربي بإسبانيا

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

الذكرى العشرون لعيد العرش تواكب مسيرة المغرب نحو الوحدة والتقدم والازدهار.. وصفة الاستمرارية والتجديد خدمة لورش وطني مفتوح

الذكرى العشرون لعيد العرش تواكب مسيرة المغرب نحو الوحدة والتقدم والازدهار.. وصفة الاستمرارية والتجديد خدمة لورش وطني مفتوح

الذكرى العشرون لعيد العرش تواكب مسيرة المغرب نحو الوحدة والتقدم والازدهار.. وصفة الاستمرارية والتجديد خدمة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *