Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







إقتحام الكونغرس... أحد أكبر ممولي ترامب وراء «تنظيم المسيرة»



كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، يوم السبت 30 يناير 2021، أن "المظاهرة التي نُظمت يوم اقتحام مبنى الكونغرس الأمريكي جرى تمويلها من مجموعة تضم أحد أكبر ممولي حملة الرئيس السابق دونالد ترامب، وأضافت أن المجموعة تضم مقدم البرامج ألكس جونز".





ما كشفته الصحيفة الأمريكية يأتي في إطار التحقيقات التي تقوم بها السلطات الأمريكية بشأن واقعة اقتحام مبنى الكونغرس يوم 6 يناير، من قبل مجموعة من أنصار ترامب، وهو الحادث الذي خلف مقتل 5 أشخاص، وسيخضع بموجبه الرئيس السابق للمساءلة في مجلس الشيوخ.

كما أفادت الصحيفة، بأن "جونز تعهد شخصياً بتقديم أكثر من 50000 دولار من الأموال التأسيسية لحدث مخطط في 6 يناير مقابل الحصول على "فتحة نقاش عالية من إختياره"، وفقاً لوثيقة تمويل تحدد صفقة بين شركته ومنظم لهذا الحدث.


كما ساعد جونز في مساهمة جولي جينكينز فانسيلي، المانح البارز لحملة ترمب ووريثة سلسلة Publix Super Markets Inc، لتلتزم بحوالي 300000 دولار من خلال مسؤول كبير لجمع التبرعات لحملة الرئيس السابق ترمب لعام 2020، وفقاً للمنظمين.

وناشط يميني متطرف آخر وزعيم حركة "أوقفوا السرقة"، علي ألكساندر، ساعد في تنسيق التخطيط مع كارولين ورين، مسؤولة جمع التبرعات التي دفعتها حملة ترمب لمعظم عام 2020 والتي إستغلت الأموال لتنظيمه وتمويل التجمعات التي سبقت حادث إقتحام مبنى الكونغرس.
 
العلم الإلكترونية - عربي بوست
 
Hakima Louardi