Quantcast

2022 أبريل 26 - تم تعديله في [التاريخ]

الأسرة أساس صلاح المجتمع واختلالها يقوض أركانه

سومية قديري: ضرورة التوفر على مزيد من الإرادة السياسية والسرعة في التنزيل كي يلمس المواطن المغربي أثر المشاريع الاجتماعية


النائبة البرلمانية سومية قديري
النائبة البرلمانية سومية قديري
العلم الإلكترونية - سمير زرادي

أكدت النائبة البرلمانية سومية قديري عضو الفريق الاستقلالي بمجلس النواب أن الأسرة تعتبر اللبنة الأساسية للمجتمع والذي يختل باختلالها أو ينهار بانهيارها، أو يصح بصحتها، مضيفة ان الأوضاع المعيشية للأسر عرفت في الفترة الأخيرة تدنيا كبيرا تراجعت بسببه ثقة المواطنين في المؤسسات، وتساءلت بعد ذلك هل تتوفر الوزارة الوصية عن سياسة قطاعية واقعية كفيلة بتحسين وضعية الأسر المغربية؟

وذكرت السيدة عواطف حيار في جوابها ان النهوض بوضعية الاسرة المغربية شان مجتمعي تنخرط فيه جميع مكونات الحكومة من خلال عدة أوراش وردت في البرنامج الحكومي تسعى الى تدعيم ركائز الدولة الاجتماعية، منها تنزيل ورش الحماية الاجتماعية كأداة أساسية لتحقيق التنمية المستدامة وتعميم التغطية الصحية الإجبارية وتعميم التعويضات العائلية وتوسيع الانخراط في أنظمة التقاعد، وتعميم الاستفادة من التعويض عن فقدان الشغل، فضلا عن برنامج جديد أطلقته الوزارة وهو مغرب التمكين والريادة لمواكبة 36 ألف امرأة بغلاف 250 مليون درهم، في جميع الجهات بمعدل 3 آلاف امرأة في كل جهة.

وتحدثت عن برنامج للأنشطة المدرة للدخل بغلاف 48 مليون درهم للأسر التي لها أفراد من ذوي الإعاقة، عبر 200 مشروع في كل جهة، بما يجعل الأسرة لبنة أساسية في صلب الإصلاح.

الأخت سمية قديري قالت في تعقيبها "إننا إذ نثمن هذه الدينامية الجديدة للسياسة القطاعية، فإننا نعتبر أن التفعيل السليم للبعد الدستوري لهذا المجال، لا يمكن أن يتحمله قطاع حكومي بمفرده، بقدر ما هو مسؤولية وطنية مرتبطة بجعل هذه الخلية الأولى والأساسية للمجتمع في صلب السياسات العمومية، ببعدها الاقتصادي، والاجتماعي، والحقوقي، والتضامني، من أجل بناء مجتمع تعادلي تسوده المساواة وتكافؤ الفرص والعدالة الاجتماعية ومقومات العيش الكريم، وكذا التوزيع العادل للثروة كي يستفيد جميع المغاربة من خيرات وطنهم، وكل هذا بعيدا عن الحلول المرحلية والترقيعية التي أبانت عن محدوديتها في معالجة المشاكل الاجتماعية".

وأضافت أن جلالة الملك دعا في أكثر من مناسبة الى هيكلة شاملة وعميقة للبرامج والسياسات العمومية في مجال الحماية الاجتماعية لتحسين ظروف عيش المغاربة وحمايتهم من الفقر والهشاشة، وبالتالي لا ينقص إلا مزيد من الإرادة السياسية والسرعة في التنزيل على أرض الواقع كي يلمس المواطن المغربي كل هاته المشاريع فعليا وينعكس ذلك إيجابا على حياته اليومية.
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار