Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






"الجمعية الإسلامية نوباريس بكتالونيا" تقدم "وجبات إفطار للجالية المسلمة"



في أولى أيام رمضان المبارك الذي يصادف يوم الثلاثاء 13أبريل 2021 بإسبانيا، أشرف مكتب "الجمعية الإسلامية نوباريس بكتالونيا"على توزيع وجبات الإفطار المحتاجين العزاب منهم ومقيمون بدون وثائق ومحتاجين.






وقال ابن أفورار عزيز بلوط رئيس الجمعية، أن اليوم الأول من شهر الصيام عرف إقبالا كبيرا، ونوه بمجهود أعضاء المكتب والمحسنون والمحسنات، وأضاف أن الجالية بإسبانيا منسجمة وتتعاون في ما بينها وتقدم مساعدات للمقيمين بديار المهجر ولم تنس المحتاجين بالمغرب اذ يقوم مجموعة من المهاجرين بمساعدة الفقراء في هذا الشهر المبارك.

وحث المنظمون على احترام التدابير الإحترازية، والتباعد مترين مترين بين مستفيد واخر، وتعمل الجمعية الإسلامية نوباريس في كل المناسبات الى تنظيم احتفالات  في الأعياد الدينية، وتقوم بمهرجانات للتعريف بالثقافة المغربية.

 

وتعرف منطقة كتالونيا، كباقي مناطق اسبانيا، أعمالا خيرية قل نظيرها في مجموعة من الدول الأوربية ويسهر أبناء إقليم أزيلال في تدبيرها، خاصة ضواحي مورسيا ولوركا ومدريد.

وانخرط أبناء أفورار بالمناسبة في جمعية تسمى جمعية المهاجر للأعمال الإنسانية والاجتماعية والثقافية والصحية، قدمت خدمات جليلة زمن كورونا للمحتاجين، وساهمت في مشاريع مذرة للدخل، وقال بالمناسبة محمد واحي أمين مال الجمعية، أن مبادرات جمعية المهاجر بأفورار، ستظل خالدة في نفوس الساكنة شاكرا الجالية بالديار الأوربية والأمريكية على ما بذلوه ويبذلونه من مجهود.

العلم الإلكترونية

Hakima Louardi