Quantcast

2022 فبراير 22 - تم تعديله في [التاريخ]

الجيش الجزائري يطلق النار على منقبين موريتانيين

إصابة ثلاثة أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة بعد تعرض سيارتهم للقصف من طرف الجيش الجزائري بالشريط الحدودي المشترك


العلم الإلكترونية - متابعة

أصيب ثلاثة شبان موريتانيين أمس الثلاثاء، جراء إطلاق نار كثيف من الجيش الجزائري، بعد تنقيبهم عن الذهب بمنطقة التماس الحدودي شمال موريتانيا.

وقالت مصادر موريتانية، إن الأشخاص الثلاثة أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة، بعد تعرض سيارتهم للقصف المكثف من أفراد الجيش الجزائري بالمنطقة الحدودية التي تشهد توافد مئات الشباب المنقبين عن المعادن النفيسة، فيما تم اعتقال أربعة آخرين و مصادرة سياراتهم من نفس الموقع.

ويشكل التنقيب الموسمي عن الذهب أحد الأنشطة التي تعرف إقبالا كبيرا في شمال موريتانيا، وتدر مداخيل مهمة على خزينة الدولة الموريتانية في شكل مكوس.

وغالبا ما تطلق فرق الحرس الحدودي الجزائري التي ترابط على طول الشريط الحدودي النار على عشرات المنقبين و تعرضهم للقصف والاعتقال بذريعة تسللهم إلى التراب الجزائري في منطقة صحراوية غير محددة المعالم و الحدود.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار