Quantcast

2022 أكتوبر 26 - تم تعديله في [التاريخ]

الطوزي: التحولات الرقمية لا تلغي دور السياسي والإعلامي بل تفرض إكراهات جديدة


العلم الإلكترونية - أنس الشعرة

قال أستاذ العلوم السياسية، محمد الطوزي، إن التحولات الرقمية الجديدة، لا تلغي دور السياسي والإعلامي، بل تفرض إكراهات جديدة، جاء ذلك خلال الدرس الافتتاحي، الذي نظمه المعهد العالي للإعلام والاتصال يوم الثلاثاء الأخير، تحت عنوان: "الزمن السياسي والزمن الإعلامي: تجاذبات وتفاعلات".

وأبرزَ الطوزي، أن العلاقة التي تسم المجالين السياسي والإعلامي، هي علاقة ملتبسة تتصف بالغموض، لكنها في الآن ذاته علاقة وطيدة، ما يطرح إكراهات في كلا المجالين، مشيرًا إلى أن الرّهان في الغرب اليوم، يكمن في التحكم في الزمن السياسي تحديدًا، بعدَ أن عرّج على توصيفات متعلقة بتحولات الزمن في أوروباـ  والذي _برأيه_ تَحول إلى زمن يراهن على الاستهلاك والسلعة، وهذه التحولات الغرض منها: السعي إلى التحكم في الزمن السياسي. 

وأوضح أن الزمن السياسي في المغرب فيما يخص المؤسسة الملكية، يظل ممتدًا، مقارنة بالزمن السياسي الحكومي، الذي يرتهن أساسًا بالمعطى الانتخابي.

وأبرز المحاضر أن التحولات الحاصلة اليوم في المجال الرقمي، لا تلغي دور الزمنين السياسي والإعلامي، وإنما يجب الانتباه إلى أن عاملا أخر يؤثر فيهما، وهم "المؤثرون" في مواقع التواصل الاجتماعي، الذين يمارسونَ نوعًا من الضغط الوظيفي، على عمل السياسي والإعلامي بحد ذاته، وبما أن الحدث الإعلامي، لم يعد يتحكم في إنتاجه الإعلام ووسائله فقط، بل هناك أطراف أخرى تساهم في ذلك، وبالتالي، تؤثر بشكل أو بأخر في الزمنين السياسي والإعلامي.

وتطرق المتحدث ذاته، إلى دور التلفزة في إنتاج الساسة، والأطر المعيارية لصناعته، فمن خلال شاشة التلفزة ندرك طبيعة الصراع الحاصلة بين الساسة،  وبواسطة التلفاز أيضا يخسر العديد من الساسة رهاناتهم، أثناء المناظرات الانتخابية أمثال: إيمانويل ماكرون، ومارين لوبين، أو بينَ جو بايدن أو دونالد ترامب.

و أكد أستاذ العلوم السياسية، أن ما يطبع التحول الرقمي اليوم، هو تلك المعيارية في الارتهان إلى نماذجَ اقتصادية أو سياسية أو اجتماعية، ولعلّ النموذج التنموي الجديد، يشكل طابعًا خاصًا لفهم هذا التحول، وفهم ممكناته، وأفاقه، حيث أبرزَ  _الطوزي_ أن أفق هذا النموذج يواكب هذه التحولات الرقمية الجديدة، وعلى صعيد أخر ، تطرق إلى أهمية المقاربة السوسيولوجية في فهم الثورة التكنولوجية، التي _ بحسبه- تواكب تطورات تلكَ الثورة، ويضيف _الطوزي_ إلى أن هذه التحولات تمس أيضا الصحافة المكتوبة، وصحافة الرأي والتحليل، وأنه على الصحافة المهنية أن تقوم بدورها المهني على مستوى أخلاقيات المهنة، لضبط الاستعجالات المعلوماتية المتدفقة.

              















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار