Quantcast

2022 يونيو 29 - تم تعديله في [التاريخ]

عبد الله البقالي يكتب حديث اليوم


العلم الإلكترونية - بقلم عبد الله البقالي

لم نعد وحدنا نتهم السلطات الجزائرية بالتورط في يوم ( الجمعة الأسود) الذي عاشته مدينة مليلية المغربية المحتلة ، لأنني شخصيا منذ الوهلة الأولى لم أجد تفسيرا مقنعا لما حدث و بالطريقة التي حدث بها ، غير تورط جهة خارجية لا يمكن أن تكون غير الجزائر ، التي لها مصلحة سياسية مباشرة فيما حدث ، و لأنها تقبل بالمتاجرة بأرواح المدنيين مقابل مكسب سياسي رخيص جدا . لم نعد وحدنا ، بل انتشرت بقعة الشك في بركة التطورات المتلاحقة ، و دخلت مؤسسات إعلامية إسبانية على الخط ، لأنها توصلت بمعطيات و حقائق أقنعتها بتوجيه أصابع الاتهام إلى السلطات الجزائرية.

العديد من المعطيات تؤكد تورط الأجهزة الجزائرية التي تعمدت غض الطرف عن نزوح الآلاف من المهاجرين غير النظاميين من ترابها نحو المغرب ، إذا لم تكن قامت بالإشراف على ذلك بصفة مباشرة .و حينما نجد أن مجموعة كبيرة جدا من المهاجرين المشاركين في عملية الاقتحام من دول شرق أفريقيا يتضح و ينكشف دور هذه الأجهزة ، لأن جميع المهاجرين غير النظاميين القادمين من دول شرق أفريقيا يمرون بالضرورة عبر التراب الجزائري ، مع الإشارة في هذا الصدد إلى أن المهاجرين غير النظاميين الذين اعتدنا دخولهم إلى التراب المغربي هم بصفة عامة ينتمون إلى دول غرب أفريقيا .و ربما لأول مرة نسمع بوجود مهاجرين غير نظاميين قادمين من منطقة دارفور في السودان ، و الذين تسللوا إلى التراب المغربي من التراب الجزائري .

مصلحة السلطات الجزائرية واضحة فيما جرى و حدث ، فهي تقايض بورقة المهاجرين غير النظاميين للضغط على إسبانيا لكي تتراجع عن موقفها الداعم لمشروع الحكم الذاتي في الصحراء المغربية .و هي بذلك توجه رسائل غير مشفرة إلى مفوضية الاتحاد الأوروبي تتعلق بقضية الأمن و الجوار . و مصلحتها واضحة أيضا و تتجلى في استعدادها الدائم للإساءة إلى المغرب ، مهما كلفها ذلك من ثمن باهظ .

مهم أن نسجل أن وسائل إعلام جزائرية تتحدث بهذه المناسبة عن مليلية كمدينة إسبانية ، و ليست مدينة مغربية محتلة ، و هذا ليس جديدا على الجزائر الرسمية التي كانت قد ساندت موقف إسبانيا أثناء أزمة جزيرة ليلى ، و اعتبرت المستعمرات الإسبانية في شمال المغرب منطقة إسبانية.
 
 للتواصل مع الأستاذ الكاتب : bakkali_alam@hotmail.com 




في نفس الركن
< >

الخميس 24 نونبر 2022 - 11:26 عبد الله البقالي يكتب حديث اليوم

الخميس 17 نونبر 2022 - 10:08 عبد اللّه البقالي يكتب حديث اليوم












MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار