Quantcast

2021 ديسمبر 8 - تم تعديله في [التاريخ]

ألمانيا تخرج عن صمتها بعد تسريب تقارير استخباراتية تكشف خطط برلين ضد المغرب

سفيرة ألمانيا بالرباط: المغرب شريك محوري والعودة إلى العلاقات الديبلوماسية الجيدة والموسعة تقليديا بين البلدين ضرورة ملحة


العلم الإلكترونية - الرباط 

في أول رد فعل لها، بعد تسرب معلومات عما وصف بـ”تقرير استخباراتي ألماني” يكشف خطط برلين لإضعاف المملكة المغربية، خصوصا بعد التقارب المغربي الإسرائيلي، قالت سفارة ألمانيا بالرباط إن بلادها تعتبر المغرب شريكا محوريا، مشددة على أنها مستعدة لشراكة تتطلع للمستقبل على قدم المساواة.
 
وأبرزت السفارة، التي فوضت لها الخارجية الألمانية الرد على ما نشر في الفترة الأخيرة من تقارير، أن من مصلحة البلدين العودة إلى العلاقات الديبلوماسية الجيدة والموسعة تقليديا.
 
واستطردت السفارة أن المعلومات التي نشرت، في الأيام القليلة الماضية، حول العلاقات الألمانية المغربية “معلومات كاذبة”. مضيفة: “هذه المرة كان السبب أخبار مزعومة حول تقرير مخابراتي منسوب للباحثة السويسرية إيزابيل فيرينفيلس”.
 
وقالت السفارة إن “السيدة فيرينفيلس ليس لها قطعا أي علاقة بجهاز الاستخبارات الفيدرالي، فهي خبيرة في الشؤون المغاربية معترف بها، حيث تشتغل في مركز الأبحاث المستقل للعلوم والسياسة”، مشددة على أن “الأخبار المتداولة في الأيام الأخيرة على وسائل التواصل الاجتماعي وكذا في بعض الصحف كاذبة وليس لها أي أساس من الصحة”.
 
إلى ذلك، قالت السفارة إن حكومة بلادها ترحب بشكل جلي بتطبيع العلاقات بين المغرب وإسرائيل، في إشارة إلى المعلومات المنسوبة إلى التقرير الذي يكشف عدم ترحيب برلين بتطبيع العلاقات بين البلدين وتوسها من ذلك.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار