Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







أوروبا‭ ‬تدعم‭ ‬آلية‭ ‬وطنية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭ ‬بالمغرب



‭ ‬أطلق‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬ومجلس‭ ‬أوروبا،‭ ‬يوم‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الماضي‭ ‬برنامجا‭ ‬لـ‭ ‬‮«‬دعم‭ ‬الآلية‭ ‬الوطنية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭ ‬في‭ ‬المغرب‮»‬،‭ ‬حيث‭ ‬سيتم‭ ‬تنفيذه‭ ‬بشراكة‭ ‬مع‭ ‬المجلس‭ ‬الوطني‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان،‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬البرنامج‭ ‬المشترك‭ ‬بين‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬ومجلس‭ ‬أوروبا‭ ‬حول‭ ‬‮«‬دعم‭ ‬الآلية‭ ‬الوطنية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭ ‬وتطوير‭ ‬دور‭ ‬البرلمان‭ ‬بالمغرب‮»‬‭ ‬2020‭-‬2023‭.‬.





الآلية‭ ‬زارت ‭ ‬11مركزا‭ ‬للاحتجاز‭ ‬واطلعت‭ ‬على‭ ‬ظروف‭ ‬الاعتقال‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬كورونا


ويهدف‭ ‬هذا‭ ‬المشروع،‭ ‬الذي‭ ‬سيمتد‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬36‭ ‬شهرا،‭ ‬إلى‭ ‬دعم‭ ‬تفعيل‭ ‬الآلية‭ ‬الوطنية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭ ‬بالمغرب،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬الخبرات‭ ‬والممارسات‭ ‬الفضلى‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تحصيلها‭ ‬من‭ ‬البرامج‭ ‬المشتركة‭ ‬بين‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬ومجلس‭ ‬أوروبا‭ ‬في‭ ‬دعمها‭ ‬للهيئات‭ ‬المستقلة‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان‭. ‬

ويتضمن‭ ‬برنامج‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬المحاور‭ ‬من‭ ‬أبرزها‭ ‬تعزيز‭ ‬القدرات،‭ ‬تبادل‭ ‬الخبرات،‭ ‬وبحث‭ ‬فرص‭ ‬التشبيك‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬الإقليمي‭ ‬والدولي،‭ ‬ونشر‭ ‬دليل‭ ‬حول‭ ‬السجين‭.‬

وقالت‭ ‬رئيسة‭ ‬المجلس‭ ‬الوطني‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان،‭ ‬آمنة‭ ‬بوعياش،‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬افتتاحية‭ ‬بمناسبة‭ ‬الانطلاق‭ ‬الرسمي‭ ‬للبرنامج،‭ ‬إن‭ ‬المشروع‭ ‬جاء‭ ‬وفق‭ ‬مقاربة‭ ‬دامجة‭ ‬وتشاورية‭ ‬وتشاركية،‭ ‬مؤكدة‭ ‬على‭ ‬الالتزام‭ ‬الراسخ‭ ‬للمجلس‭ ‬للتعاون‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬الفاعلين‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬هذه‭ ‬المقاربة،‭ ‬منوهة‭ ‬بكل‭ ‬المبادرات‭ ‬المشتركة‭ ‬للمجلس‭ ‬مع‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوربي‭ ‬ومجلس‭ ‬أوروبا‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭.‬

وشددت‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬إحداث‭ ‬المغرب‭ ‬لآليته‭ ‬الوطنية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭ ‬شتنبر‭ ‬2019‭ ‬جاء‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬تنفيذ‭ ‬توصيات‭ ‬هيئة‭ ‬الإنصاف‭ ‬والمصالحة،‭ ‬وإعمالاً‭ ‬وتنفيذاً‭ ‬لمقتضيات‭ ‬البروتوكول‭ ‬الاختياري‭ ‬لاتفاقية‭ ‬مناهضة‭ ‬التعذيب،‭ ‬ويتأكد‭ ‬بذلك‭ ‬التزام‭ ‬المغرب‭ ‬الفعلي‭ ‬والحقيقي‭ ‬بالوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭ ‬وغيره‭ ‬من‭ ‬ضروب‭ ‬المعاملة‭ ‬القاسية‭ ‬واللاإنسانية‭ ‬والمهينة‭.‬

وأعلنت‭ ‬المسؤولة‭ ‬الحقوقية‭ ‬المغربية‭ ‬أن‭ ‬الآلية‭ ‬الوطنية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب،‭ ‬قامت‭ ‬منذ‭ ‬أبريل‭ ‬2020‭ ‬بـ11‭ ‬زيارة‭ ‬لمؤسسات‭ ‬سجنية،‭ ‬ومراكز‭ ‬لحماية‭ ‬الطفولة‭ ‬والمسنين‭ ‬ومراكز‭ ‬للحراسة‭ ‬النظرية‭ ‬تابعة‭ ‬للأمن‭ ‬والدرك‭ ‬الملكي‭ ‬بكل‭ ‬من‭ ‬مدن‭ ‬الرباط‭ ‬والدار‭ ‬البيضاء‭ ‬وتطوان‭ ‬وطنجة‭ ‬وسطات‭ ‬والداخلة،‭ ‬مضيفة‭ ‬أن‭ ‬الآلية‭ ‬ستقوم‭ ‬بزيارات‭ ‬جديدة‭ ‬مرتقبة‭ ‬لمدن‭ ‬أخرى‭.‬

ولم‭ ‬يفت‭ ‬رئيسة‭ ‬المجلس‭ ‬الوطني‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬أن‭ ‬تذكر‭ ‬بالإكراهات‭ ‬التي‭ ‬واجهتها‭ ‬الآلية‭ ‬الوطنية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‭ ‬في‭ ‬سياق‭ ‬جائحة‭ (‬كوفيد-19‭) ‬حيث‭ ‬‮«‬اضطررنا‭ ‬لابتكار‭ ‬أدوات‭ ‬تتأقلم‭ ‬ووضع‭ ‬الجائحة،‭ ‬مع‭ ‬الحرص‭ ‬على‭ ‬مواصلة‭ ‬أداء‭ ‬مهام‭ ‬الآلية‭ ‬بشكل‭ ‬فعال‭ ‬خلال‭ ‬الزيارات‭ ‬التي‭ ‬تقوم‭ ‬بها،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إعطاء‭ ‬الأولوية‭ ‬لرصد‭ ‬التدابير‭ ‬الوقائية‭ ‬ضد‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬في‭ ‬أماكن‭ ‬الحرمان‭ ‬من‭ ‬الحرية،‭ ‬وذلك‭ ‬طبقاً‭ ‬لتوجيهات‭ ‬اللجنة‭ ‬الفرعية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬التعذيب‮»‬‭.‬

العلم: الرباط
Hakima Louardi