Quantcast

2021 غشت 19 - تم تعديله في [التاريخ]

إشادة بقرار الاقتصار على البطاقة الوطنية للتصويت في الانتخابات المقبلة

أنهت وزارة الداخلية إلى علم عموم الناخبين المسجلين في اللوائح الانتخابية العامة، إلغاء العمل ببطاقة الناخب والإشعار الموجه إلى الناخبين، واعتماد البطاقة الوطنية للتعريف وحدها في التصويت، ويهدف ذلك حسب بلاغ للوزارة، إلى دعم شفافية العمليات الانتخابية وسلامتها.


العلم الإلكترونية - عبد الناصر الكواي 

أثار وهذا الإجراء عدة تساؤلات لدى المواطنين، حول حيثيات صدوره في هذا التوقيت بالذات.
 
وأوضح أستاذ القانون الدستوري، هشام مدعشا، في تصريح لـ"العلم"، أن "القرار الأخير الذي الذي أعلنت عنه وزارة الداخلية، ويسمح للمواطنين بالتصويت بواسطة البطاقة الوطنية وحدها عوضَ بطاقة الناخب يشكل مكسبا جديدا في إطار تدعيم شفافية العملية الانتخابية ونزاهتها".
 
وأضاف مدعشا، أن ما يجب التذكير به هو أن مطلب اعتماد البطاقة الوطنية للتصويت، هو مطلب قديم للأحزاب الوطنية الديمقراطية. واعتبر أن هذا الإجراء يعد مكسبا لسبب رئيس هو منعه للتلاعب في العملية الانتخابية بواسطة بطائق التصويت، وتشجيع المواطنين على المشاركة في العملية الانتخابية المزمع تنظيمها يوم ثامن شتنبر المقبل.
 
في هذا السياق، ذكر وزير الداخلية الناخبين المغاربة أنه يمكنهم أيضا التعرف على مكاتب التصويت التابعين لها بالتوجه إلى مكاتب الإرشاد المحدثة على مستوى مقرات العمالات والأقاليم وعمالات المقاطعات وفي مكاتب السلطات الإدارية المحلية،.
 
كما يمكنهم للناخبين يوم الاقتراع التعرف على مكاتب التصويت التي سيدلون فيها بأصواتهم، من خلال الاستفسار لدى مكاتب الإرشاد التي سيتم فتحها بمراكز التصويت القريبة من محلات سكناهم.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار