Quantcast

2021 ديسمبر 13 - تم تعديله في [التاريخ]

إعادة تعشيب بعض المساحات الخضراء وسط الدار البيضاء

بعض المساحات وسط العاصمة الاقتصادية للمملكة، تخضع إلى عملية إعادة التعشيب بالعشب الطبيعي، بعدما كانت عبارة عن فضاءات قاحلة بسبب الإهمال الذي طالها في عهد المجلس الجماعي السابق.


العلم الإلكترونية - الدار البيضاء

شرعت إحدى الشركات المتخصصة في التشجير والبستنة في إعادة الروح إلى بعض الفضاءات عبر تعشيبها بالعشب الطبيعي، وفق ما عينه صحفي "العلم"، وذلك بهدف جعلها في حلة جديدة تتناسب مع المنظر العام للدار البيضاء، حيث تأتي هذه العملية عقب إسناد لجنة قطاع النظافة والفضاءات الخضراء والمرائب إلى الأخ مولاي أحمد أفيلال، الذي حرك العديد من الملفات على غرار الاهتمام بالفضاءات الخضراء سواء بتعشيبها أو تشجيرها، مثلما قام أيضا بإغلاق مطرح النفايات الواقع بتراب جماعة المجاطية أولاد الطالب التابعة لنفوذ عمالة مديونة، وتعويضه بآخر عصري، بعدما كان المجلس الجماعي السابق قد عجز عن القيام بذلك، في انتظار إحداث مطرح جديد بمعايير دولية للمحافظة على المجال البيئي.

يشار إلى أن الاهتمام بالفضاءات الخضراء بوسط المدينة، شكل مطلبا للعديد من الفعاليات المدنية خلال الولاية السابقة للمجلس الجماعي، نظرا للإهمال الذي لحقها وعدم العناية بها، مما تسبب في ذبول العشب الطبيعي الذي كان يمنح لتلك الفضاءات الخضراء رونقا وجمالية تسر عيون الناظرين.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار