Quantcast

2023 سبتمبر 19 - تم تعديله في [التاريخ]

إلى متى ستظل تهديدات المضطربين عقليا والكلاب الضالة قائمة في عين عتيق؟


* العلم الإلكترونية: عين عتيق

تعاني منطقة عين عتيق من ظاهرتين جد مقلقتين تزدادان استفحالا في ظل عدم الاهتمام المطلوب من الجهات المختصة.

وتتمثل الظاهرة الأولى في وجود عدد كبير من الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية والذين يجوبون أزقة وشوارع المنطقة بكل حرية مثيرين مشاعر الخوف في صفوف الساكنة.


والأمر لا يقف عند هذا الحد حيث يشكل هؤلاء الأشخاص خطرا مستمرا على السكان، ولا أدل على ذلك حادث تكسير سيارة بحي بروموسيد قرب مسجد الشرقاوي من طرف أحد المصابين باضطرابات عقلية وذلك أمام أعين المارة، مما يؤكد أن مثل هذه الحوادث قابلة للتكرار، فضلا عن التهديدات المحتملة من طرف هؤلاء الأشخاص الذين يفرون من مؤسسة عين عتيق التي يفترض أن تأوي هذه الفئة وتحرص على استفادتها من الرعاية والعلاج.


 

الظاهرة الثانية والتي لا تقل أهمية عن سابقتها من حيث الخطورة تتجسد في جحافل الكلاب الضالة التي تتكاثر وتنتشر بدورها في مختلف الأزقة دون رقابة أو جهود من الجهات الوصية المكلفة بمحاربة هذا المشكل.


ويبقى الهلع هو السمة الأساسية في المنطقة خاصة في الساعات الأولى من الصباح التي تتزامن مع توجه الأمهات وأطفالهن إلى المؤسسات التعليمية، وذلك في ظل تهديدات وهجمات محتملة من الكلاب الضالة.


وفي ظل هاتين الظاهرتين فان ساكنة عين عتيق توجه النداء للجهات المسؤولة قصد الانكباب بشكل مستعجل على محاربتهما وإنهاء حالة القلق والخوف في أوساط قاطنيها.


              















MyMeteo




Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار