Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







استنكار عارم بعد تأخر صرف الشطر الأول من منحة كوفيد بإقليم الحوز



هيئات نقابية تستنكر تأخر صرف الشطر الأول من منحة كوفيد وتطالب مندوب الصحة بالحوز بإشراك جميع الفرقاء الاجتماعيين خلال إعداد لوائح الشطر الثاني من المنحة





العلم الإلكترونية - نجاة الناصري 

إستقبل المندوب الإقليمي للصحة بإقليم الحوز ورئيس مصلحة الشؤون الاقتصادية مساء يوم الأربعاء 27 أكتوبر 2021 الجاري أعضاء عن المكتبين المحلي و الجهوي للحوز التابعين للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء UGTM و أعضاء عن المكتب المحلي للحوز التابع لـ UMT
 
وتم خلال هذا اللقاء الذي جاء بعد طلب لقاء مستعجل تقدم به كل من المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة التابع للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بتنسيق مع المكتب المحلي بالحوز التابع للاتحاد المغربي للشغل(تم)التنويه بالمجهودات المبذولة من طرف جميع العاملين بالقطاع الصحي في ذات الإقليم وكذا الإشادة بالعمل المتواصل في مختلف الأصعدة كالمساهمة في انجاح عملية التلقيح مرورا بتأمين الخدمات الاعتيادية للمرتفقين وكذا تتبع الأوضاع الوبائية في الاقليم وذلك رغم شساعة هذا الأخير و تناثر المراكز الصحية و دور الولادة زد على ذلك صعوبة التضاريس و المسالك ناهيك عن النقص الكبير في الموارد البشرية .
 
كما استنكروا التأخير الغير مبرر في صرف الشطر الأول من منحة كوفيد لمجموعة من العاملين ، وكذلك استيائهم من الطريقة التي اعتمدت حول تقدير المشتغلين مباشرة في كوفيد-19 و غير مباشرين .
 
وحاول المشاركون في اللقاء تنبيه المندوب الى العمل مستقبلا على إشراك جميع الفرقاء الاجتماعيين خلال إعداد لوائح الشطر الثاني من المنحة التي لم ترى النور بعد ، رغم الوعود المقدمة للأطر العاملة بقطاع الصحة.
 
الى ذلك طالبت المكاتب النقابية خلال الاجتماع ذاته من المسؤول الإقليمي الكشف عن جميع التعويضات التي استفاد منها بعض الأشخاص دون وجه حق، و العمل على صرف التعويضات القانونية في وقتها لمن يستحقها دون تأخير أو تماطل، وكدا العمل على تحريك المسطرة في حق مجموعة من الموظفين الأشباح، المتغيبين باستمرار عن مقرات عملهم بدون سند قانوني أو ترخيص ،بالإضافة الى العمل على الإسراع بقضاء الاغراض الادارية للموظفين خصوصا المتعلقة بالموارد البشرية التي تعرف تأخرا كبيرا في إنجازها .
 
وأشار الأعضاء المشاركين في الإجتماع إلى مجموعة من الاختلالات التي تعتري القطاع من نقص في التجهيزات و المعدات ، و كذا بعض الأعطال التقنية بالإضافة الى نقص في بعض الأدوية الخاصة بدور الولادة بالإقليم.
 
وبعد نقاش طويل أكد المندوب خلال الاجتماع ذاته أن هناك مجهودات تبذل من أجل تدارك عدم صرف الشطر الأول من المنحة لبعض العاملين ، و انه سيعمل على وضع حلول عملية و ملموسة لكل هذه المشاكل ، كما استحضر الإكراهات المالية التي تعرفها ميزانية المندوبية بالإقليم.
 
هذا وقد طالبت المكاتب النقابية المسؤول الإقليمي عن القطاع بالحياد التام في التعامل مع النقابات و الوقوف على مسافة واحدة من الجميع دون تمييز.
 
 
 
Hicham Draidi