Menu

الجنرال خالد نزار يكشف تفاصيل جديدة عن وهم الحياد الجزائري في ملف الصحراء



أظهرت معطيات و حقائق كشف عنها وزير الدفاع الجزائري الأسبق الجنرال خالد نزار مدى تورط الجزائر في النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية و تآمرها لزعزعة الاستقرار الداخلي للمملكة.





الجنرال الجزائري: أعددنا خطة لضرب استقرار المغرب الداخلي بهدف منعه من تشييد الجدار الدفاعي على طول الصحراء

العلم الإلكترونية - رشيد زمهوط
 
خالد نزار وزير الدفاع القوي في عهد الشاذلي بن جديد اعترف بلسانه في شريط مصور منشور على شبكات التواصل الاجتماعي أن الجزائر أعدت خطة استباقية لدفع المغرب على التراجع عن فكرة تشييد الجدار الأمني بصحرائه المسترجعة تتأسس على خلق حالة من عدم الاستقرار و المناوشات بالداخل المغربي بالاستعانة بميليشيات البوليساريو الانفصالية لإجبار المغرب على عدم تحريك قواته المتمركزة حينها بقصر السوق ( إقليم الراشيدية ) الى الجنوب لتأمين مراحل تشييد الجدار الدفاعي .
 
الجنرال نزار الذي كان حينها نائب قائد المنطقة العسكرية الثالثة أقصى غرب الجزائر أكد في الحوار المصور أن الخطة تم عرضها على وزير الدفاع حينئذ الشاذلي بن جديد ( شغل مهمة وزير الدفاع من نونبر 1978 الى فبراير 1979) فوافق عليها لكن حكام قصر المرادية أوقفوا تنفيذها تفاديا للمزيد من تدهور العلاقات مع الرباط .
 
الجنرال نزار صانع الرؤساء في الجزائر و مهندس الانقلاب العسكري على نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت في دجنبر 1991 و أسفرت عن فوز جبهة الإنقاذ المنحلة و استقالة الرئيس الجزائري بن جديد , سبق أن نشر صيف 2019 مباشرة بعد الحكم عليه غيابيا ب 20 سنة سجنا بتهمة التآمر على الجيش , رسالة كشف فيها معطيات مثيرة عن علاقة بلاده بملف الصحراء حيث أكد أنه خلال فترة اقامته بمخيمات تندوف سبعينيات القرن الماضي اطلع على تقرير يتعلق بهروب الجنرال ورئيس الأركان الراحل أحمد قايد صالح من ساحة المعركة عندما اقتحمت الجزائر منطقة أمغالا المغربية.
 
وأوضح نزار أن "الجنرال محمد صلاح يحياوي وبّخ قايد صالح لأنه انسحب من معركة أمغالا 1، من دون أوامر، تاركا قوات المشاة دون دعم"
 
شهادات الجنرال العائد الى واجهة الأحداث السياسية المعقدة بالجارة الشرقية تكشف الى جانب تصريحات سياسيين و إعلاميين و شهود على العصر زيف شعارات النظام الجزائري الذي يدعي حياده في نزاع الصحراء المغربية و جانبا من المناورات و المؤامرات التي ما فتىء أقطاب نظام المرادية يحبكونها بهدف الإساءة الى صورة المغرب و المس باستقراره وسيادته ووحدة ترابه .
 
الخميس 7 يناير 2021
Hicham Draidi




مختصرات

تونس.. طرد مشبوه وصل إلى قصر الرئاسة

 
ذكرت وسائل إعلام محلية في تونس أن طرد مشبوه وصل إلى قصر الرئاسة به مادة سامة وخطيرة.
 

السلطات تُغلق الحمَّامَات بشكل كامل بالمغرب

 
أصدرت السلطات العمومية يومه الأربعاء 27 يناير 2021، قرارا بإغلاق جميع الحمَّامَات بشكل كامل بالمغرب إلى أجل غير مسمى، وذلك في إطار التدابير والإجراءات الاحترازية المتخذة للتصدي لخطر انتشار فيروس كورونا المُتَحَوِّرْ ببلادنا.
 

"واشنطن" ترفع مستوى الإنذار لمواجهة "أعمال العنف"

 
رفعت سلطات مدينة واشنطن الأمريكية مستوى الإنذار لمواجهة خطر أعمال عنف متطرفة مناهضة للحكومة.
 

احتراق 53 شخصاً في حادث حافلة في الكاميرون

 
لقى 53 شخصاً مصرعه احتراقاً في حادث حافلة مروع في الكاميرون.
 






الاشتراك بالرسالة الاخبارية



بث مع الآخرين