Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







القضاء الجزائري يدين بالسجن جنرالا سابقا ترشح للرئاسيات



قضت محكمة الجنايات الابتدائية بالعاصمة الجزائرية أول أمس الخميس بالسجن أربع سنوات بحق الجنرال المتقاعد علي غديري المرشح السابق للانتخابات الرئاسية عام 2019 التي ألغيت في نهاية المطاف، بتهمة "المشاركة في إضعاف معنويات الجيش".





العلم الإلكترونية - الرباط

كان النائب العام بالمحكمة قد التمس 7 سنوات سجنا في حق غديري البالغ من العمر 65 سنة و المتقاعد من صفوف الجيش عام 2015، الذي شغل به منصب مدير الموارد البشرية في وزارة الدفاع، لمدة 15 عاما، كما يعتبر أول شخصية تعلن دخولها سباق الرئاسيات الملغاة في 18 أبريل/نيسان 2019، منافسا للرئيس الراحل عبد العزيز بوتفليقة.
 
وقضى علي غديري أكثر من عامين ، رهن الحبس المؤقت في سجن القليعة , بعد أن شرع في التفرغ للعمل السياسي بعد مغادرته المؤسسة العسكرية سنة 2015، وكان مترشحا لرئاسيات 2019 الملغاة، إذ تم توقيفه شهرين بعد تقديم ملف ترشحه ووجهت له آنذاك تهم إحباط وإضعاف معنويات الجيش وتزوير وثائق رسمية ومنح وثائق لجهات أجنبية , ليتم اسقاط التهمتين الأخيرتين ويتابع فقط بإحباط معنويات الجيش بسبب تصريح له لوسيلة إعلامية سنة 2018، دخل على اثرها المعني في إضراب عن الطعام لأكثر من مرة رافضا الاتهامات الموجهة له ومطالبا بمحاكمة عادلة وتبرئته من جميع التهم المنسوبة إليه.
 
Hicham Draidi