Quantcast

2021 نونبر 22 - تم تعديله في [التاريخ]

المغرب‭ ‬ينجح‭ ‬في‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬الموجة‭ ‬الرابعة‭ ‬بوضعية‭ ‬وبائية‭ ‬مستقرة‭

تحذيرات‭ ‬من‭ ‬عواقب‭ ‬دخول‭ ‬الموجة‭ ‬المقبلة‭ ‬إلى‭ ‬المغرب‭ ‬لتجنب‭ ‬الكارثة‭ ‬


العلم الإلكترونية - عبد الإلاه شهبون 

خلافا‭ ‬لما‭ ‬تسببت‭ ‬فيه‭ ‬من‭ ‬تدهور‭ ‬للحالة‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬العالم،‭ ‬فقد‭ ‬نجح‭ ‬المغرب‭ ‬في‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬الموجة‭ ‬الرابعة‭ ‬بوضعية‭ ‬وبائية‭ ‬مستقرة،وذلك‭ ‬بفضل‭ ‬التوجيهات‭ ‬الملكية‭ ‬والمقاربة‭ ‬الاستباقية‭ ‬التي‭ ‬نهجتها‭ ‬المملكة‭ ‬لتخطي‭ ‬هذه‭ ‬الموجة‭.‬
 
وحذر‭ ‬خبراء،‭ ‬من‭ ‬كون‭ ‬الموجة‭ ‬المقبلة‭ ‬إن‭ ‬بلغت‭ ‬المغرب‭ ‬فستكون‭ ‬أشد‭ ‬من‭ ‬السابقة،‭ ‬داعين‭ ‬إلى‭ ‬التقيد‭ ‬بالإجراءات‭ ‬الاحترازية‭ ‬لتفادي‭ ‬النكسة،من‭ ‬خلال‭ ‬الإقبال‭ ‬على‭ ‬عملية‭ ‬التلقيح‭ ‬لتحقيق‭ ‬المناعة‭ ‬الجماعية‭.‬
 
وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد،‭ ‬قال‭ ‬البروفيسور‭ ‬عز‭ ‬الدين‭ ‬الإبراهيمي،‭ ‬مدير‭ ‬مختبر‭ ‬البيوتكنولوجيا‭ ‬بالرباط‭ ‬إن‭ ‬المغرب‭ ‬استطاع‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬الموجة‭ ‬الرابعة‭ ‬بوضعية‭ ‬وبائية‭ ‬مستقرة‭.‬
 
وأكد‭ ‬الإبراهيمي،‭ ‬خلال‭ ‬كلمة‭ ‬ألقاها‭ ‬بمناسبة‭ ‬ندوة‭ ‬صحافية‭ ‬نظمت‭ ‬يوم‭ ‬الجمعة،‭ ‬بالمركز‭ ‬المغربي‭ ‬لمحاربة‭ ‬التسمم‭ ‬واليقظة‭ ‬الدوائية،‭ ‬في‭ ‬الرباط‭ ‬أن‭ ‬مستوى‭ ‬الإصابات‭ ‬والوفيات‭ ‬في‭ ‬المغرب‭ ‬انخفض‭ ‬رغم‭ ‬الموجة‭ ‬الرابعة‭ ‬لكوفيد،‭ ‬التي‭ ‬تسببت‭ ‬في‭ ‬تدهور‭ ‬الأوضاع‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬العالم‭.‬
 
وأوضح‭ ‬البروفيسور‭ ‬ذاته،‭ ‬أن‭ ‬للتلقيح‭ ‬دورا‭ ‬كبيرا‭ ‬في‭ ‬تقليص‭ ‬حالات‭ ‬الإصابة‭ ‬والوفيات‭ ‬جراء‭ ‬الفيروس،‭ ‬مبرزا‭ ‬أن‭ ‬المغرب‭ ‬وبفضل‭ ‬التوجيهات‭ ‬الملكية‭ ‬والمقاربة‭ ‬الاستباقية‭ ‬التي‭ ‬نهجها‭ ‬تمكن‭ ‬من‭ ‬تخطي‭ ‬هذه‭ ‬الموجة‭.‬
 
من‭ ‬جهته‭ ‬أكد‭ ‬وزير‭ ‬الصحة،‭ ‬خالد‭ ‬آيت‭ ‬الطالب،‭ ‬أن‭ ‬الموجة‭ ‬الوبائية‭ ‬التي‭ ‬يعيشها‭ ‬العالم‭ ‬تهدد‭ ‬المغرب،‭ ‬لذلك‭ ‬ينبغي‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬نبقى‭ ‬بعيدين‭ ‬عنها‭.‬
 
وأشار‭ ‬الوزير،‭ ‬في‭ ‬ندوة‭ ‬صحافية‭ ‬يوم‭ ‬الجمعة،‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬صاحب‭ ‬هذه‭ ‬الموجة‭ ‬من‭ ‬تدابير‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬الأوروبية،‭ ‬اختلفت‭ ‬باختلاف‭ ‬المنظومة‭ ‬الصحية‭ ‬والإمكانيات‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬بلد،‭ ‬مسجلا‭ ‬أن‭ ‬المنظومة‭ ‬المغربية‭ ‬فيها‭ ‬نقائص‭ ‬لكنها‭ ‬استطاعت‭ ‬الصمود،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬عياء‭ ‬اليوم،‭ ‬محذرا‭ ‬من‭ ‬كون‭ ‬الموجة‭ ‬المقبلة‭ ‬إن‭ ‬بلغت‭ ‬المغرب‭ ‬فستكون‭ ‬أشد‭ ‬من‭ ‬السابقة،‭ ‬كما‭ ‬شدد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الإجراءات‭ ‬المتخذة‭ ‬ليست‭ ‬عبثية،‭ ‬وإنما‭ ‬هناك‭ ‬ملاءمة‭ ‬وتدرج‭ ‬كي‭ ‬لا‭ ‬نشهد‭ ‬انتكاسة‭.‬
 
وتابع‭ ‬المتحدث،‭ ‬أن‭ ‬عدد‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬لا‭ ‬يزالون‭ ‬دون‭ ‬تلقيح،‭ ‬يبلغ‭ ‬حوالي‭ ‬4‭ ‬ملايين،‭ ‬منهم‭ ‬من‭ ‬رفضوا‭ ‬اللقاح،‭ ‬ومنهم‭ ‬أشخاص‭ ‬كانوا‭ ‬مرضى،‭ ‬ومنهم‭ ‬من‭ ‬هاجروا‭ ‬أو‭ ‬تلقوا‭ ‬اللقاح‭ ‬في‭ ‬بلدان‭ ‬أخرى،‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬عملا‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التحيين‭ ‬وتقليص‭ ‬هذا‭ ‬العدد‭.‬
 
وفي‭ ‬إطار‭ ‬التدابير‭ ‬الاحترازية‭ ‬التي‭ ‬ينهجها‭ ‬المغرب،‭ ‬للحد‭ ‬من‭ ‬دخول‭ ‬الفيروس‭ ‬التاجي‭ ‬إلى‭ ‬بلادنا‭ ‬وضعت‭ ‬الخطوط‭ ‬الملكية‭ ‬المغربية،‭ ‬شروطا‭ ‬جديدة‭ ‬تهم‭ ‬المسافرين‭ ‬الذين‭ ‬يرغبون‭ ‬في‭ ‬الدخول‭ ‬للمملكة،‭ ‬أبرزها‭ ‬يتوجب‭ ‬على‭ ‬المسافرين‭ ‬القادمين‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬القائمة‭ ‬‮«‬ب‮»‬‭ ‬الإدلاء‭ ‬باختبار‭ ‬PCR‭ ‬سلبي‭ ‬لا‭ ‬يتجاوز‭ ‬مدته‭ ‬48‭ ‬ساعة‭ ‬عند‭ ‬الصعود‭ ‬للطائرة،‭ ‬مع‭ ‬إعفاء‭ ‬الأطفال‭ ‬الأقل‭ ‬من‭ ‬6‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬اختبار‭ ‬PCR‭ ‬بغض‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬البلد‭ ‬القادمين‭ ‬منه‭.‬
 
كما‭ ‬فرضت‭ ‬الشركة‭ ‬ذاتها‭ ‬على‭ ‬المسافرين‭ ‬القادمين‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬القائمة‭ ‬‮«‬أ‮»‬،‭ ‬الادلاء‭ ‬بجواز‭ ‬التلقيح‭ ‬يثبت‭ ‬تلقيحهم‭ ‬بالكامل،‭ ‬وذلك‭ ‬قبل‭ ‬14‭ ‬يوما‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ ‬من‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬المغرب،‭ ‬مع‭ ‬تقديم‭ ‬استمارة‭ ‬صحية‭ ‬للراكب‭ ‬تضم‭ ‬العنوان‭ ‬ورقم‭ ‬الهاتف،‭ ‬مما‭ ‬يسمح‭ ‬بتحديد‭ ‬مكانه‭ ‬خلال‭ ‬الأيام‭ ‬العشرة‭ ‬الأولى‭ ‬التي‭ ‬تلي‭ ‬وصوله‭ ‬إلى‭ ‬المغرب‭. ‬
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار