Quantcast

2022 أبريل 10 - تم تعديله في [التاريخ]

المغرب يقضي على مرتزقة البوليساريو ديبلوماسيا

البوليساريو تعلق اتصالاتها بحكومة سانشيز والبرلمان الإسباني يدينها علنا في جلساته بالإرهاب


العلم الإلكترونية - الرباط 

بعد المواقف الإيجابية التي عبرت عنها الحكومة الإسبانية بخصوص قضية الصحراء المغربية، أعلنت مرتزقة مخيمات الرابوني في بيان لها عن تعليق اتصالاتها بالحكومة الإسبانية.
 
وقد استقبلت مرتزقة البوليساريو قرار إسبانيا بصدمة كبرى، ولم تستطع لحد الساعة استيعاب هول الضربة الموجعة التي أصابتهم في مقتل، والإنتصار الديبلوماسي الذي حققه المغرب بقيادة جلالة الملك محمد السادس.

وقالت الجبهة الإنفصالية في بيان لها إنه على إثر الإعلان عن تأييد حكومة سانتشيز لمقترح الحكم الذاتي فإن “جبهة البوليساريو الإنفصالية تقرر تعليق اتصالاتها بالحكومة الإسبانية الحالية حتى تنآى بنفسها عن إستعمال "القضية الصحراوية” حسب تعبيرها.
 
وانتقدت الجبهة قرار رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، بدعم الحكم الذاتي لحل نزاع الصحراء المفتعل، مشيرة إلى أن الدولة الإسبانية لها مسؤوليات تجاه ما وصفته بـ”الشعب الصحراوي” والأمم المتحدة في الوقت نفسه.

وعقب اتخاذ حكومة سانشيز لموقفها الجديد تجاه قضية الوحدة الترابية، ودعمها للحكم الذاتي للصحراء المغربية تحت السيادة المغربية، انفرجت أسارير البرلمان الإسباني معبرة عن سعادتها للقرار الحكومي الأخير، واتهم برلمانيون اسبان خلال كلماتهم مرتزقة البوليساريو بالجماعات الإرهابية التي يجب على الحكومة الإسبانية عدم دعمها. 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار