Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






النيابة العامة تتابع شبكة دولية لتبييض الأموال بمراكش



أكدت مصادر مطلعة للجريدة أن قاضي التحقيق بمحكمة الإستئناف بمدينة مراكش ،أمر بإيداع ستة متهمين ضمن شبكة لتبييض الأموال تم إيقافها الأسبوع المنصرم بالمدينة الحمراء ، بالسجن المحلي لوداية فيما تقرر إخلاء سبيل متهمين في ذات الملف و متابعتهم في حالة سراح.





إيداع أفراد شبكة تبيض الأموال التي تم إيقافها بمراكش خلال الأسبوع المنصرم والكشف عن مستجدات جديدة في القضية

العلم الإلكترونية - نجاة الناصري

وكانت عناصر الأمن قد أحالت المتهمين الثمانية صباح يوم الأحد 22 نونبر الجاري على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف ، والدي استمع إليهم قبل إحالتهم على قاضي التحقيق لتعميق البحث معهم ، ومباشرة بعد التحقيق معهم تمهيديا تقرر إيداع ستة منهم بالسجن ومتابعة إتنين في حالة سراح .

ويتابع أعضاء الشبكة السالفة ذكرها من طرف النيابة العامة من أجل تهم تتعلق بإهانة الضابطة القضائية والتزوير ومحاولة تضليل مصالح الأمن و"تبييض الأموال بيع السجائر المهربة بعد وضع دمغة الجمارك عليها، صرف العملات بطريقة غير قانونية وعدم تسليم وصولات عن هذه العمليات، النصب والإتجار في المخدرات، حيازة المخدرات والإستهلاك ومحاولة الترويج والمشاركة في الترويج".

وأكدت مصادر مطلعة للجريدة ، أن المعتقلين ينحدرون من جنسيات مختلفة يوجد بينهم مغربيين وستة مواطنين يحملون الجنسية الفرنسية اثنين منهم من أصول مالية، وشخص ثالث من أصل مغربي، بينما المتهم الرابع من أصل سنغالي، فيما ينحدر الشخص الخامس من أصول تركية، أما المتهم الأخير فهو من أصول فرنسية.

ويتعلق الأمر بكل من "أ،م" المتابع بتهمة تتعلق بصنع وثائق تتضمن وقائع غير صحيحة، وشراء العملات وشيكات السفر عن طريق المتعاونين، دون طلب الوثائق المنصوص عليها في نظام الصرف، والشروط المحددة في نفس النظام ،بالإضافة إلى “م، ب” صاحب السوابق العدلية بالديار الفرنسية والدي تمت متابعته بتهمة النصب والاتجار في المخدرات واهانة الضابطة القضائية، و “ق ،ف” فرنسي من أصل تركي ،المتابع في حالة سراح من أجل التسديد الغير قانوني.

إلى جانب “ا ،ي” الذي يحمل الجنسية الفرنسية، المتابع بتهمة الحيازة، والمشاركة في ترويج المخدرات ، و"م، ل” فرنسي من أصول مالية بتهمة ترويج المخدرات، وقبول شيك على سبيل الضمان، و”س، س” الفرنسي الجنسية والدي ينحدر هو الآخر من أصول مالية بتهمة محاولة ترويج المخدرات، بالإضافة إلى ”ف، م” الفرنسي من أصول سنغالية، المتابع هو الآخر بحيازة المخدرات واستهلاكها ومحاولة ترويجها، بالإضافة إلى فرنسي يحمل الجنسية المغربية تمت متابعته في حالة سراح بتهمة حيازة المخدرات.

وبحسب مصادرنا فقد تم إعتقال المتورطين في هذه القضية خلال الأسبوع المنصرم على إثر مشاحنات شهدها مكتب لصرف العملات كائن بالقرب من محطة القطار بمراكش أثناء تواجد المواطن الفرنسي التركي الأصل والمتابع في حالة سراح لتسلم مبلغ مالي من "الصراف" مقابل سيارة اشتراها منه،

وبحسب مصادرنا فإن ” الصراف” دو السوابق العدلية ، كان قد اقتنى سيارة من المتهم ، هدا الأخير الدي التحق بمكتب الصرف السالف ذكره لتسلم المبلغ المتفق عليه ، إلا ان دائنين يتهرب منهم "الصراف" التحقوا بعين المكان، للمطالبة بمستحقاتهم التي في ذمته، ما خلق حالة إحتقان و فوضى انتهت بتدخل الأمن.

اعتقال المتورطين تؤكد مصادرنا كشف لمصالح الأمن عن معاملات غير قانونية، ذات صلة بالإتجار بالمخدرات وتبييض الاموال، وغيرها من المعاملات المشبوهة ولازالت التحقيقات مستمرة للكشف عن جميع تفاصيل هذه القضية .

 
Hicham Draidi