Quantcast

2022 فبراير 24 - تم تعديله في [التاريخ]

بالفيديو.. مئات الأوكرانيين يفرون من الحرب إلى بولندا

نزح مئات الأوكرانيين من بلدهم إلى بولندا المجاورة، فرارا من الحرب التي اندلعت في بلدهم صباح الخميس.



  ونشرت "رويترز" مقاطع فيديو وصورا للحدود الغربية لأوكرانيا، كشفت تجمع أوكرانيين قبيل عبورهم إلى الجارة الغربية، التي تستعد لتدفق المزيد من النازحين، وذلك بعد ساعات من الهجوم العسكري الروسي الذي لاقى استهجانا واسعا من الغرب.

وعبرت بولندا التي تشترك بحدود طويلة مع أوكرانيا ويقيم على أراضيها نحو مليون ونصف المليون أوكراني، في وقت سابق، عن دعم حازم لجارتها الشرقية واستعدادها لمساعدتها.

 
وقال وزير الداخلية البولندي ماتشي فاسك الشهر الماضي، إن وزارة الداخلية تتخذ منذ بعض الوقت الخطوات للاستعداد لموجة لجوء من نحو مليون شخص قادمين من أوكرانيا.

وأقام رئيس الحكومة البولندية ماتيوش مورافيتسكي مجموعة عمل لتحديد الاحتياجات اللوجستية والطبية والتعليمية الضرورية لاستقبال موجة اللاجئين الأوكرانيين.

وفي ألمانيا، أعلنت وزيرة الداخلية نانسي فيزر، الخميس، أن بلادها مستعدة لتقديم "دعم كبير" لجيرانها، لا سيما بولندا، في حال حصل تدفق لاجئين فارين من الغزو الروسي لأوكرانيا. 

وقالت الوزيرة الألمانية في بيان: "نتابع عن كثب احتمال حصول تحرّكات لاجئين نحو الدول المجاورة لنا. ندعم الدول المعنية بشكل كبير، لا سيما جارتنا بولندا، في حال حصلت تحركات كبيرة للاجئين".
بدورها، أكدت سلوفاكيا الواقعة على الحدود الغربية لأوكرانيا، استعدادها لتقديم المساعدة، وقال وزير الدفاع ياروسلاف ناد: "لدينا خطط جاهزة لمواجهة ضغط محتمل من لاجئين على الحدود السلوفاكية الأوكرانية".

وأكد أنه "إذا تطلب الأمر، يمكننا أيضا استخدام مراكز الإيواء الموجودة والتابعة لوزارة الداخلية ووزارات أخرى".

العلم الإلكترونية - سكاي نيوز عربية
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار