Quantcast

2022 فبراير 24 - تم تعديله في [التاريخ]

برشلونة في قمة حارقة مع نابولي من أجل إنقاذ موسمه

نابولي وبرشلونة وجها لوجه في إياب الملحق المؤهل إلى ثمن نهائي الدوري الأوروبي


العلم الإلكترونية - الرباط

تتجه أنظار عشاق كرة القدم اليوم الخميس، إلى ملعب "دييغو أرماندو مارادونا" حيث القمة الحارقة بين نابولي الإيطالي وبرشلونة الإسباني في إياب الملحق المؤهل إلى ثمن نهائي الدوري الأوروبي.

وتبقى المباراة مفتوحة على كافة الاحتمالات، حيث الحظوظ بين نابولي وبرشلونة متساوية من أجل بلوغ الدور ثمن النهائي، خاصة بعد تعادلهما ذهابا 1-1، إضافة إلأى إلغاء قاعدة ترجيح الأفضلية بالأهداف المسجلة خارج القواعد، وبالتالي فإن فوز أحدهما وحده يمنحه بطاقة التأهل.

وعلق مدرب برشلونة، تشافي هرنانديز، على المواجهة قائلا "إنها مباراة نهائية أخرى. علينا أن نواصل. لسنا في وضع جيد، هذا هو واقعنا. ولكن هناك ديناميكية جيدة، أرى ذلك"، مضيفا "علينا فقط أن نكون أكثر موثوقية، وأكثر اتساقا، وفوق كل شيء، أن نعرف كيف ندافع بالكرة".

وتكتسي المباراة أهمية كبيرة بالنسبة لبرشلونة كون المسابقة هي الوحيدة المتبقية له لإنقاذ موسمه بعد خروجه خالي الوفاض من مسابقتي الكأس المحلية ومسابقة دوري أبطال أوروبا، وابتعاده بفارق 15 نقطة عن غريمه التقليدي ريال مدريد متصدر الليغا، وبالتالي فإن الخروج من الـ"يوروبا ليغ" سيكون بمثابة نكسة للنادي الذي بصدد إعادة بناء صفوفه واستعادة توهجه.

ويدخل برشلونة المباراة بمعنويات عالية بعد شوطه الثاني الواعد أمام نابولي ذهابا عندما قلب تخلفه بهدف للبولندي، بيوتر زيلينسكي '29، إلى تعادل بهدف لوافده الجديد فيران توريس من ركلة جزاء في الدقيقة '59، وفوزه الرائع الذي تلاه في الدوري المحلي على حساب مضيفه فالنسيا (4-1) الأحد.

وخسر برشلونة مباراتين فقط وبعد التمديد منذ خروجه من مسابقة دوري أبطال أوروبا بسقوطه أمام بايرن ميونيخ الالماني 0-3 في الثامن من دجنبر الماضي، وكانتا أمام غريمه ريال مدريد 2-3 في نصف نهائي كأس السوبر المحلية بالرياض في 13 يناير الماضي، وأثلتيك بلباو 1-3 في ثمن نهائي مسابقة الكأس المحلية في 20 من نفس الشهر.

ولا تختلف حال نابولي عن برشلونة بخصوص إنقاذ الموسم بعد خروجه من ثمن نهائي كأس إيطاليا بخسارة مدوية أمام فيورنتينا 2-5، وإن كانت حظوظه للتتويج بالدوري لا تزال قائمة حيث يتخلف بفارق نقطتين عن ميلان المتصدر، لكنه تلقى ضربة موجعة في صراعه مع شريكه إنتر ميلان حامل اللقب الذي لعب مباراة أقل، وذلك بسقوطه في فخ تعادل مخيب وصعب أمام كالياري الثامن عشر 1-1 الأحد.

ويعول نابولي على عاملي الأرض والجمهور للإطاحة بالنادي الكاتالوني وحجز بطاقته إلى ثمن النهائي المقرر سحب قرعته الجمعة.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار