Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







بشكل مفاجئ.. هولندا تودع كأس أروبا والتشيك يعبر إلى دور الثمانية



الطواحين تتعطل أمام منتخب التشيك، ومستقبل المدرب الهولندي فرانك ديبور على المحك





العلم الإلكترونية - متابعة 

بشكل مفاجئ وغير متوقع أخرج المنتخب التشيكي منتخب الطواحين من منافسات كأس أمم أوروبا من دور الثمن النهائي بعد الفوز عليه بهدفين نظيفين. 

كان رفاق المهاجم باتريك شيك هم الأكثر خطورة طيلة دقائق المواجهة، إلا أن محاولاتهم لم تكن بالخطيرة في الشوط الأول، الذي انتهى على إيقاع التعادل صفر لمثله.
 
وخلال شوط المباراة الثاني، قامت التشيك بضغط أكبر، وهددت مرمى "الطواحين" في أكثر من مناسبة، إلا أن "الخطورة" جاءت من أقدام الهولنديين، لكن اللاعب الشاب "دانيايل مالين"، الذي وجد نفسه وجها لوجه أمام الحارس توماس فاسليك، وحاول مراوغته لكنه لم يكن موفقا، فجاءت هجمة مضادة قلبت كل شيء.
 
وتغير كل شيء في الجقيقة 52'، عندما منع المدافع ماتيس دي ليخت المهاجم شيك من استلام الكرة، إلا أنه فعل ذلك بـ"طريقة غير شرعية"، حيث عندما أعاد الحكم اللقطة عبر تقنية الفيديو "VAR"، تبين أن لاعب يوفنتوس أوقف الكرة بيده، ما دفع "قاضي" المواجهة لإشهار الورقة الحمراء في وجهه، لتكمل هولندا اللقاء بعشرة لاعبين.
 
واستغلت تشك النقص العددي للفريق الخصم، وضغطت بكل ثقلها على مرمى مارتين ستكلنبورغ، وكاد بافل كاديرابيك هز الشباك في الدقيقة 64' هز الشباك، إلا أن دينزل دومفريس كان في المكان المناسب، وتصدى للكرة ومنعها من دخول المرمى.
 
وأعطى ضغط التشيكيين نتيجته في الدقيقة 68'، حيث من ركلة ركنية ارتقى المدافع توماس كالاس عاليا، ووضع الكرة أمام زميله توماس هوليس، الأخير كان أمام شباك فارغة وأحز الهدف الأول لمنتخب بلاده.
 
وبينما حاول رفاق القائد جيورجينيو فينالدوم تعديل النتيجة، وجه شيك "ضربة قاضية" لمنتخب المدرب فرانك دي بور، عندما سجل الهدف الثاني، علما أن الدقائق المتبقية لم تعرف أي جديد على مستوى النتيجة، لتنتهي المواجهة بهدفين نظيفين لصالح التشيك.
 
وبفوزه اليوم، يكون منتخب التشيك قد ضمن التأهل لربع نهائي "يورو 2020"، حيث سيلاقي الدنمارك التي صعدت لذات الدور على حساب ويلز (0-4)، في مباراة سيحتضنها ملعب "باكو" بعاصمة أذربيجان (باكو) يوم السبت القادم (17:00 غرينيتش+1).
(البطولة)
 
Hicham Draidi