Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







تأسيس شبكة الجمعيات العاملة والمناصرة لقضايا الإعاقة بالقصر الكبير



من أجل - النأي عن المقاربات المتجاوزة التي تعتبر "الإعاقة " فسحة للشفقة والإحسان .





العلم الإلكترونية - محمد كماشين

وقعت جمعيات مدنية محلية بمدينة القصر الكبير مساء يوم الخميس رابع مارس الجاري بمقر جمعية أمل الأطفال ذوي صعوبات في التعلم ميثاق شبكة الجمعيات العاملة والمناصرة لقضايا الإعاقة بالقصر الكبير.
 
ويأتي التوقيع على ميثاق" شبكة الجمعيات" استكمالا للمسلسل الذي دشنته جمعية أمل ذوي صعوبات في التعلم بتنسيق مع جمعية الحمامة البيضاء / تطوان ، والذي توج بمصادقة المجلس الجماعي للمدينة في دورة فبراير المنصرم على عريضة حول دمج بعد الإعاقة في مساطر منح رخص التعمير و البناء.
 
 السيد مصطفى بن يعيش الذي أشرف على عملية توقيع ميثاق شبكة الجمعيات العاملة والمناصرة لقضايا الإعاقة بالقصر الكبير، ذكر بمختلف المراحل التي اجتازها ملف دمج بعد الإعاقة إلى أن أصبح " شبكة" بمقدورها ترجمة مجموعة أهداف وتنزيلها على أرض الواقع، وفق استراتيجية تشاركية ترافعية تؤمن بميلاد مشروع جديد يتخطى طرق العمل التقليدية ، إلى تبني الأبعاد الفكرية للإعاقة في منأى عن التناول المتداول دون إغفال إحداث آلية يعهد إليها تتبع مدى إعمال المقتضيات القانونية المتعلقة بالولوجيات .
 
كلمة السيد بن يعيش أشارت إلى عزم المسؤولين الجماعيين دخول تجربة " المدن الولوجة " الممولة من طرف الاتحاد الأوربي تحت إشراف وزارة التضامن في بلادنا، وهو ما تسعى " الشبكة " إلى تبنيه والدفاع عنه ، والترافع لأجله، في أفق تأهيل المجال حتى يصبح حاضنا للمشاريع المستقبلية التنموية.
 
المداخلات التي أعقبت ذلك تناولت الجانب التنظيمي للشبكة ، وأبعادها القانونية والاجتماعية ومجالات تدخلها ...مع الدعوة إلى : 
 
- النأي عن المقاربات المتجاوزة التي تعتبر "الإعاقة " فسحة للشفقة والإحسان . 
 
- وتبني نهضة جديدة تنخرط في مختلف التوجهات الحديثة بتقاسم المعارف وتنظيم دورات تكوينية ، وفق نمط عرضاني ...
 
الاجتماع تناول تمثيلية كل جمعية داخل " الشبكة" ( عدد الأعضاء ) ، كما اختار السيد مصطفى بن يعيش منسقا عاما للشبكة ، و6 مستشارين :
 
خديجة الشرقاوي – هشام لحلو – فاطمة بلعربي – محمد كماشين – فاطمة برهون – رشيد الجلولي.
 
كما تم تشكيل اللجان العاملة وفق ميثاق التشبيك وهي :
 
 لجنة التواصل : محمد كماشين – محمد شعشوع – أمينة بنونة-
 
لجنة الرصد والتتبع : عبد الواحد جميلي – سميرة الشاري – هشام لحلو – فاطمة برهون – عبد الله المنصوري- رشيدة الزياني .
 
 وتبعا لميثاق الشبكة فإن الباب يبقى مفتوحا أمام الجمعيات والفعاليات للالتحاق بها.
 
 وللتذكير فإن وثيقة ميثاق " الشبكة " تضمن ديباجة عامة تشمل المرجعيات: الدستورية و القانونية ، و المسطرية ذات الصلة بالديمقراطية التشاركية لتحقيق تنمية ترابية ، كما تتضمن إشارة إلى أهمية التشبيك وأبعاده ، وأهمية تقاسم البعد الذهني والعملي. وثيقة التشبيك تضمنت كذلك رؤية ( سياسة ترابية دامجة ) ورسالة الشبكة وقيمها ومبادئها وأهدافها ، وأسماء الجمعيات الموقعة على الميثاق.الوثيقة تناولت جانبا تنظيميا تناول آليات : الجمع العام ، السكرتارية ، اللجنة الوظيفية ، والموارد المالية .
 
Hicham Draidi