Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







توقف حركة "الطرامواي" البيضاء يربك تنقلات البيضاويين



عبر العديد من المواطنين عن استيائهم من القرار الذي اتخذته شركة "كازا طرامواي"، المكلفة بتدبير خطوط النقل لعربات طرامواي الدار البيضاء، القاضي بتوقيف جميع رحلات طرامواي (ذهابا وإيابا) بالخط الرابط بين الحي المحمدي وساحة "مارشال" بوسط العاصمة الاقتصادية للأسبوع الثاني على التوالي، مما أربك تنقلاتهم اليومية التي باتت تفرض عليهم تغيير مسارهم بنقط ومحاطات أخرى لعربات طرامواي بكل من محطة أنوال عند تقاطع شارع عبد المومن، ومحطة الحي المحمدي بالنسبة للمتجهين إلى سيدي مومن.





العلم الالكترونية - البيضاء

ويأتي قرار توقف عربات الطرامواي ما بين الحي المحمدي ووسط المدينة، إلى عملية هدم فندق "لينكولن" بمحطة السوق المركزي (مارشي سنطرال) بشارع محمد الخامس بقلب العاصمة الاقتصادية، بعدما أدى تسرب مياه الأمطار الأخيرة إلى انهيار جزء من الدعامات الحديدية التي تم الاستعانة، لتفادي سقوط ما تبقى من جدران الفندق المذكور، المصنف ضمن البنايات الآيلة للسقوط بالدار البيضاء، وذلك منذ يوم الجمعة 18 دجنبر 2020، على مستوى شارع محمد الخامس، وتحديدا بنقطة محطة مارشي سنطرال، حيث شرعت الجهات المسؤولة في مباشرة هدم الفندق من أجل إزالة الخطر الذي يشكله على سلامة المواطنين، والساكنة المجاورة، بالرغم من استمرار النزاع على ملكية الفندق بين ورثة مالكه الأصلي والوكالة الحضرية التي استحوذت عليه في ظروف غامضة، عقب قيامها بنزع ملكيته من صاحبه.
 
يشار إلى أن شركة "كازا طرامواي" سبق أن أعلنت في منشور على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "الفايسبوك"، أنه تم اتخاذ تدابير أمنية بسبب خطر انهيار فندق "لينكولن" على مستوى محطة السوق المركزي، عقب توقف حركة السير على مستوى محطتي الشهداء ومحمد الخامس صباح يوم الجمعة الماضي، مقدمة اعتذارها لزبنائها على هذا الاضطراب الخارج عن إرادتها، علما أنه ليست المرة الأولى التي يتسبب فيها الانهيار المتكرر لأجزاء من الفندق المذكور، في عرقلة حركة السير للخط الأول لطرامواي العاصمة الاقتصادية.
 
Hicham Draidi