Quantcast

2022 فبراير 16 - تم تعديله في [التاريخ]

جمهور كرة القدم يطالب بالعودة إلى مدرجات الملاعب الوطنية

بعد سنتين من الإغلاق بسبب "كورونا": فصيل ”الوينرز“ المساند لنادي الوداد يطلق حملة تحت شعار: “حلوا التيرانات..الكرة للجمهور”


العلم الإلكترونية - هشام بن ثابت

عبر فصيل ”الوينرز“ المساند لنادي الوداد الرياضي لكرة القدم، عن امتعاضه من استمرار إغلاق الملاعب الوطنية في وجه الجماهير المغربية، بعد سنتين من بداية أزمة انتشار فيروس "كورونا".

ونشرت المجموعة مساء أول أمس الاثنين، العديد من الرسائل في مختلف شوارع مدينة الدار البيضاء داعية إلى فتح الملاعب أمام المناصرين.

وأطلقت الحملة تحت شعار: “حلوا التيرانات..الكرة للجمهور”، في إشارة واضحة إلى رغبة الجمهور المغربي بصفة عامة، والودادي خاصة إلى الإسراع في فتح الملاعب أمام عشاق اللعبة.

ورفع ”الوينرز“، لافتات وشعارات مختلفة مطالبين المسؤولين عن الشأن الكروي والحكومة المغربية بإعادة فتح الملاعب الوطنية، وتمكين الجماهير من مساندة أنديتها عبر إعادة الدفء للمدرجات.

ووجه ”الوينرز“ رسالته للجنة العلمية لمواجهة فيروس كورونا، باعتبارها الجهة المسؤولة عن استمرار حرمان الجماهير الكروية من ولوج الملاعب منذ سنتين قائلا: ”عامين ونتوما سادين التيرانات واش لجنة علمية ولا لجنة عقوبات“.

وكان عدد من مسيري ومدربي الأندية الوطنية، قد طالبوا بعودة الجماهير للملاعب، باعتبارهم الداعم الأول لفرقهم ماديا ومعنويا، مؤكدين أن غياب الجماهير يعد سببا مهما في الأزمة المالية الخانقة التي تعيشها هذه الأندية، خصوصا منها التي تواجه تحديات محلية وقارية.

وتضررت الفرق المغربية كثيرا بغياب الجمهور، فالرجاء لوحده خسر ما يقدر بمليارين سنتيم سنويا من مداخيل الجمهور، والأمر ذاته بالنسبة للوداد، مما أثر سلبا على مالية الفرق التي تعاني أصلا من الأزمات المالية.

يذكر أن شكيب بنموسى، وزير التربية والوطنية والتعليم الأولي والرياضة، كان أكد أن فتح الملاعب في وجه الجماهير الكروية لمتابعة المباريات هو قرار مرتبط بتسريع أخذ جرعات التلقيح، وخصوصا الجرعة الثالثة.

وأضاف بنموسى خلال ندوة صحافية، أعقبت اجتماع المجلس الحكومي، المنعقد يوم الخميس الماضي، أنه يجري التنسيق مع السلطات المختصة من أجل مواكبة هذا الموضوع، داعيا المواطنين للانخراط في أخذ الجرعات وخصوصا الجرعة الثالثة لتعزيز المناعة الجماعية والعودة للحياة الطبيعية.

وكان المغرب قد قرر إلغاء عدة تظاهرات عمومية في المغرب منذ انتشار فيروس كورونا من بينها غلق الملاعب الكبرى في وجه الجماهير الكروية تحسبا لعدم انتشار أسرع للفيروس.

من جهة أخرى، كانت عدد من الحكومات العربية والافريقية قد أعلنت فيالأيام الأخيرة، عن إعادة فتح الملاعب في وجه الجماهير، من بينها تونس والجزائر، وقبلهما السعودية وقطر والإمارات، وهو الأمر الذي جعل المشجعين المغاربة يطالبون الحكومة بإعادتهم للمدرجات الوطنية على غرار باقي الدول.

في سياق متصل، أفادت بعض التقارير، أن مباراة الدور الفاصل المؤهل إلى مونديال قطر 2022، التي ستجمع بين المنتخب المغربي ونظيره من الكونغو الديمقراطية، ستعرف فتح المدرجات أمام الجمهور.

ووفق التقارير نفسها، من المنتظر أن يتم السماح لـ 25 ألف مشجع لولوج مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، من أجل مساندة أسود الأطلس وتشجيعهم على اجتياز عقبة منتخب الكونغو وضمان سادس مشاركة له في المونديال.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار