Quantcast

2022 أكتوبر 10 - تم تعديله في [التاريخ]

رئيسة الحزب الدستوري الحر في تونس.. الرئيس قيس سعيّد "ديكتاتور خطير"

عبير موسي.. استقبال إبراهيم غالي "انحراف خطير" للسياسة البورقيبية التي اعتمدتها تونس لعقود


العلم الإلكترونية - الرباط

اعتبرت رئيسة الحزب الدستوري الحر في تونس، عبير موسي، في حوار خاص مع موقع "الصحيفة"، أن الرئيس قيس سعيّد "ديكتاتور خطير" يأخذ تونس إلى "دولة الخلافة"، حيث الخليفة (قيس سعيّد) يتحكم في رقاب الرعية، وعلى هذه الرعية أن تنفذ.

وشدّدت عبير موسي على أن سعيّد عمّق عُزلة تونس، وانكب على إرساء منظومته السياسية، وتغيير الدستور كما يريد، والسيطرة على مفاصل الدولة، والهيمنة على كل السلط، وتركيز حكم الديكتاتورية الذي يحلم به، وأهمل الجانب الاقتصادي.

وأشارت رئيسة الحزب الدستوري الحر إلى أن حزبها لن يسمح لقيس سعيّد أن ينحرف بالسياسة الخارجية لتونس إن هو قرر "الاعتراف" بجبهة البوليساريو الانفصالية، مؤكدة أن حزبها يعتبر استقبال الرئيس لإبراهيم غالي "انحراف خطير" للسياسة البورقيبية التي اعتمدتها تونس لعقود.

              















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار