Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







عودة انتشار "البراريك" التجارية بالعرائش.



ساكنة شارع الزهور بحي المغرب الجديد بمدينة العرائش تستنكر تصرف مجلس جماعة المدينة تمكين أحد الأشخاص بترخيص إقامة كشك "براكة" بشارع حيها.





قبل انتهاء ولايته بخطوات رئيس جماعة العرائش يمكن لأحد الأشخاص ترخيص إقامة كشك بشارع عمومي.

العلم الإلكترونية | العرائش

"دَقُّ مسمار جحا في نعش التدبير الجماعي عنوان التصرفات التي ينهجها مجلس جماعة العرائش قبل انقضاء ولايته بخطوات قليلة، عائدا بالمدينة إلى التدبير العشوائي الذي كانت تعيشه نهاية القرن الماضي"، عبارة استهل بها تصريحه أحد المتضررين من الساكنة بحي المغرب الجديد بالعرائش للعلم الإلكترونية، وهو يراقب بامتعاض شديد الصورة الجميلة التي كان عليها شارع الزهور، قبل أن تفاجئ الساكنة بأشغال بناء كشك اسمنتي على جانب رصيف، كان به 5 شجيرات الزيتون، زرعها ساكنة الحي منذ سنوات، لتضفي على الشارع الجميل، المعروف بشارع "الفيلات" جمالا أخضرا يسُرُّ كل من رآه، إلا أن إرادة رئيس الجماعة تَحدَّت المنطقَ والمعقول، وكانت وراء اقتلاعها من جذورها وتعويضها بكشك اسمنتي مرخص له، يتخوف الساكنة أن يتحول مستقبلا إلى إحدى البؤر للتجمعات الشبابية، تفسد طمأنينة وسكينة ساكنة الشارع.

ويضيف (ن.ب)، أحد المتضررين من تواجد هذا الكشك للعلم الإلكترونية، أن مخطط التدبير السكني للحي لم يكن به أي اشارة أو دلالات على تواجد أكشاك عشوائية، كما أن الشارع المذكور صنف بهذا المخطط التنموي لحي المغرب الجديد من الأحياء الراقية، والتي بيعت من خلاله بقع أرضية بأثمنة باهظة لتشييد فيلات ومرافق عمومية وخاصة بمعايير محددة، إلا أنهم فوجئوا كساكنة بترامي العشوائية إلى هذا الشارع.

صورة توضح أشغال بناء الكشك بالاسمنت

وتوضح صور إنشاء الكشك خرقا للترخيص المسلم لصاحبه، حسب نسخة من الوثيقة توصلت العلم بها، والتي تحدد للمستفيد من هذا الترخيص وضع كشك قابل للتفكيك في أي وقت وبمعايير عصرية، إلا أن أشغال تركيبه هي تقليدية وتعتمد على الحفر والاسمنت، مما زاد الطين بلة، وأجج سخط ساكنة الحي.

وتطالب ساكنة شارع الزهور عامل إقليم العرائش، التدخل العاجل لوضع حد لهذا الكشك، ومساءلة المسؤول عن إعطاء مثل هذه التراخيص، التي تشوه منظر الشارع العام، خصوصا وأن المجتمع المدني نادى أكثر من مرة السلطات العمومية للقضاء على كل أشكال البنايات والمجسمات العشوائية التي تشغل الأرصفة والملك العام ومنع استفحال ظاهرة الأكشاك بالشوارع والأحياء.

نسخة من الترخيص المسلم للمستفيد من الكشك

Hicham Draidi