Quantcast

2022 يناير 22 - تم تعديله في [التاريخ]

قوانين المالية بين رهانات الإقلاع وإكراهات التمويل

تلاميذ وزان يستفيدون القافلة التواصلية حول قانون المالية لسنة 2022


العلم الإلكترونية - عبد الإلاه المهدبة

احتضنت قاعة العروض و الاجتماعات التابعة للمديرية الإقليمية للتربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة بوزان يوم أمس الجمعة 21 يناير 2022 فعاليات القافلة التواصلية حول قانون المالية لسنة 2022 في دورتها السابعة تحت شعار" قوانين المالية بين رهانات الاقلاع وإكراهات التمويل " و الموجهة لفائدة تلاميذ و تلميذات المسالك المهنية لشعبة العلوم الاقتصادية و التدبير بالمؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية – الثانوي التأهيلي بالإقليم ، و التي دأب على تنظيمها سنويا منتدى الباحثين بوزارة الاقتصاد والمالية بشراكة مع منظمة أوكسفام المغرب .
 
هذه القافلة بحسب بلاغ صادر عن المنتدى تأتي في إطار برامج العمل السنوية و أيضا في إطار استراتيجيته الدائمة و الهادفة إلى الانفتاح على المحيط الخارجي للوزارة ، و تكريسا للمبادئ الدستورية المتعلقة بإشراك المواطنات و المواطنين في إعداد السياسات العمومية و شفافية التدبير المالي و الحق في المعلومة ، و رغبة منه في استكمال الدور الذي تقوم به وزارة الاقتصاد و المالية في تيسير و تبسيط فهم المواطنات و المواطنين لمقتضيات قوانين المالية عبر ميزانية المواطن .
 
وكذلك في إطار سياسة منتدى الباحثين بوزارة الاقتصاد والمالية، الرامية الى الانفتاح على اكبر عدد ممكن من فئات المجتمع واشراكهم في النقاش حول قوانين المالية، ورغبة منه - مع شريكه منظمة اوكسفام المغرب- في خلق ثقافة ضريبية سليمة وتكريس مفهوم المواطنة الجبائية لدى الناشئة لذلك إختار أن يحل اعضاء المنتدى ضيوفا على الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين طنجة تطوان الحسيمة بالمديرية الاقليمية للتعليم بوزان- وأيضا عبر باقي مديريات أقاليم و مدن المملكة ليقدموا عروضا وورشات متنوعة لتبسيط مقتضيات قانون المالية وشرحها وتمكين المتعلمات والمتعلمين من المعلومة المالية تكريسا لمقاربة اشراك المواطنات والمواطنين في مسارات هذا التدبير ليس فقط في المرحلة البعدية (بعد نشر قانون المالية) بل الاشراك القبلي برصد تصوراتهم ومقترحاتهم حول قانون المالية المقبل، وهذا امر سينعكس ايجابا على صورة وزارة الاقتصاد والمالية وصورة المغرب داخليا وخارجيا ومن شأنه تحسين ترتيب المغرب في مؤشر الميزانية المفتوحة وتنقيطه على مستوى الاشراك القبلي للمواطنين في اعداد الميزانية.

و قد افتتح هذا اللقاء التواصلي بكلمة ترحيبية للسيدة المديرة الاقليمية للتعليم بوزان ذ خديجة بنعبد السلام رحبت من خلالها بأعضاء المنتدى منوهة بدورهم و جهودهم المتميزة في تنمية الحس التواصلي و تعزيز روح المواطنة الإيجابية لدى الأجيال عبر هذه القافلة الهادفة ، كما رحبت بالتلاميذ المشاركين في ورشات هاته المبادرة التي من شأنها أن تغني معارفهم و مداركهم العلمية حول تتبع مسارات تنظيم وتفعيل و أجرأة مشروع المالية السنوي .
 
 السيدة ذ بشرى الجوهري رئيسة مصلحة تدبير الموارد البشرية بمديرية التعليم بوزان – و أيضا بصفتها مسيرة هذا اللقاء التواصلي أعطت الإنطلاقة الفعلية للقافلة مذكرة الحاضرين بغنى وتنوع محاورها و التي سيؤطرها نخبة بارزة من الأساتذة الباحثين في المجال الإقتصادي و المالي وهم من خيرة ما أنجبه المنتدى .
 
لتنطلق عروض و ورشات القافلة بمداخلة لرئيس المنتدى السيد عثمان مودن شكر من خلالها المديرية الإقليمة للتعليم بوزان على ترحيبها و تعاونها الجاد والبناء لإنجاح هذه المبادرة القيمة بعد ذلك تطرق لموضوع عرضه الخاص و الذي حدد من خلاله وبشكل تبسيطي تفاصيل الجوانب النظرية و المنهجية لمنطلقات إعداد مشروع قانون المالية مبرزا بعض الجوانب القانونية و الاقتصادية و السياسية و التشريعية التي تؤطر هذه العملية المالية الهامة .
 
ثم مداخلة كل من السادة الأساتذة ذ فؤاد ميموني- عضو المنتدى - في موضوع " المستجدات الضريبية بين الإصلاح و الثقافة الضريبية " و أيضا ذ عبد العزيز بنخالي - المنسق الجهوي للمنتدى بجهة طنجة تطوان الحسيمة - في موضوع " ميزانية المواطن والشفافية المالية بالمغرب " .
 
بعدها تم فتح باب الحوار و النقاش حول العروض المقدمة من طرف أعضاء و خبراء المنتدى و كذا الإجابة عن الأسئلة و المقترحات و الآراء بخصوص تطلعات التلاميذ و التلميذات المنشودة حول مشروع قانون المالية لسنة 2022 في أفق جمعها و صياغتها على شكل توصيات مشروع القافلة بعد زيارة مختلف المدن وتقديمها في شكل تقرير ختامي للوزارة المعنية .
 
للإشارة فهذه المبادرة المتميزة انطلقت هذه السنة بندوة افتتاحية من مقر وزارة الاقتصاد و المالية بالعاصمة الرباط يوم الخميس 06 يناير 2022 و من المقرر أن تجوب القافلة التواصلية لقانون المالية هذه السنة حوالي 27 مدينة بمختلف جهات المملكة، وذلك مرتبط بتحسن الظرفية الوبائية.
 

















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار