Quantcast

2024 فبراير 11 - تم تعديله في [التاريخ]

لعنة سبعة رجال "مدرببن" تتواصل مع الوداد منذ رحيل الركراكي

الإقالة تلاحق المدرب التونسي فوزي البنزرتي بعد توالي هزائم الكتيبة الحمراء ومستقبل ضبابي يخيم على الفريق


لعنة سبعة رجال "مدرببن" تتواصل مع الوداد منذ رحيل الركراكي
العلم الإلكترونية - هشام الدرايدي 

حُشر فريق الوداد البيضاوي في عنق زجاجة تبديل المدربين منذ رحيل ولبد الركراكي عن القلعة الحمراء صيف 2022، لمعانقة المجد مع المنتخب الوطني المغربي في مونديال قطر، وظلت إدارة النادي تتخبط في بركة الانكسار رغم استقدامها لعدد من المدربين الذين خلفوا الركراكي لقيادة العارضة الفنية لبطل الدوري المحلي ودوري أبطال إفريقيا موسم 2021-2022.
 
وخلف الركراكي ستة مدربين في موسم ونصف فقط لقيادة الفريق البيضاوي، فشلوا جميعهم في إيجاد حلول لإخراجه من أزمة تدني النتائج، حيث انطلق الحسين عموتة مع القلعة الحمراء بداية موسم 2022-2023، ولم يستطع البقاء إلا أسابيع فقط، ليتم تعويضه بالتونسي المهدي النفطي، الذي لم يستطع إعادة بريق نادي الوداد، وحل مكانه في آخر الموسم المدرب الإسباني خورخي كارلوس غاريدو، ليغادر هو الآخر سريعا تحت سخط الجماهير بالأداء المتواضع لبطل إفريقيا، وجربت إدارة الناصري البلجيكي سفن فاندنبروك الذي فشل هو الآخر في تحقيق التغيير، ليعوض بالمغربي عادل رمزي القادم من تجربة ناجحة بالديار الهولندية، ونجح في فك شيفرة الانكسار ببلوغه نهائي الدوري الإفريقي الممتاز، إلا أنه أثار مع ذلك جدلا واسعا خصوصا بعد سوء تدبيره لمبارتي الذهاب والإياب أمام صن داونز وخسر اللقب القاري الجديد، والنتائج المخيبة للآمال في دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا بعد تذيلها بخسارتين وتعادل، مما دفع إدارة النادي للاستعانة بالتونسي فوزي البنزرتي، في محاولة لإنقاذ الموسمين المحلي والإفريقي. 
 
ويبدو أن فوزي البنزرتي، يقترب بخطوات ثابتة نحو مقصلة الإقالة بعد سلسلة النتائج السلبية التي حققها الفريق "الأحمر"، حيث جاء آخرها الهزيمة أمام الفتح الرياضي بهدفين مقابل هدف واحد في الجولة الماضية من منافسات الدوري الاحترافي.
 
وفي خطوة تُعتبر غير مسبوقة، اجتمع المكتب المسير لفريق الوداد الرياضي برئاسة عبد المجيد البرناكي مع البنزرتي "شيخ المدربين"، لمناقشة أسباب الهزيمة أمام الفتح.
 
ووفق مصادر مطلعة، فإن مسؤولي الوداد طالبوا البنزرتي بتحقيق نتائج إيجابية في المباريات القادمة، حيث أصبح أي تعثر جديد يُعرِّضه للإقالة من منصبه كمدرب للفريق "الأحمر".
 
وعلى الرغم من ذلك، يحاول مسؤولو الوداد تفادي إقالة البنزرتي، على أمل أن يُحقق الفريق الفوز في المباريات القادمة، للحفاظ على استقرار الفريق هذا الموسم، خاصة بعد إقالة المدرب السابق عادل رمزي وتعيين البنزرتي خلفاً له.
 
ويحتل الوداد الرياضي المركز الخامس في ترتيب الدوري الاحترافي، ومطالب من البنزرتي تحقيق الانتصارات في اللقاءات القادمة لوقف نزيف النقاط والحفاظ على آمال الفريق في المنافسة على لقب البطولة وإيجاد مخرج حقيقي للفريق من دوامة التوهان بين المدربين التي حشر داخلها.
 

              















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار